طهران: نحتفظ بحق الرد على الولايات المتحدة الأمريكية

أكد المتحدث باسم وزارة الخارجية الايرانية بهرام قاسمي أن الجمهورية الاسلامية تحتفظ بحق الرد على الولايات المتحدة الأمريكية وذلك بعد أن قامت هذه الأخيرة بفرض عقوبات جديدة على ايران.

وأفادت وكالة مهر للأنباء أن الناطق الرسمي باسم وزارة الخارجية الايراني بهرام قاسم قال اليوم الأربعاء أن الجمهورية الاسلامية الايرانية ستواصل برامجها الصاروخي بكل قدراتها وأنها في نفس الوقت ستحتفظ بحق الرد على العقوبات الأمريكية الجديدة على ايران.

وكانت الولايات المتحدة النقاب فرضت عقوبات اقتصادية جديدة ضد إيران بزعم برنامجها للصواريخ الباليستية ولإسهامها في التوترات الإقليمية وقالت إنها تشعر بقلق شديد من «أنشطتها الضارة عبر الشرق الأوسط».

وتعقيبا على هذه العقوبات رد عدة مسؤولين ايرانيين على هذه العقوبات وقال الرئيس روحاني مخاطبا الأمريكان " اذا كنتم تريدون منطقة الشرق الأوسط الحساسة منطقة مستقرة وامنة وان تكون المنافذ المائية الحساسة كذلك آمنة للعالم ، عليكم التخلي عن سياساتكم العدائية والاستفزازية".

واعتبر مستشار قائد الثورة الاسلامية للشؤون الدولية علي اكبر ولايتي" ان العقوبات ا التي اقرها الكونغرس الامريكي على ايران تعد انتهاكا سافرا للاتفاق النووي، مؤكدا ان الجمهورية الاسلامية سترد بشكل قاطع على هذا الاجراء العدواني.

وقال المتحدث باسم الخارجية بهرام قاسمي ان الجمهورية الاسلامية الايرانية ترى بان مشروع القرار الاميركي لا يتطابق مع روح ونص الاتفاق النووي، لذا فانه مثلما اُعلن سابقا فان الجمهورية الاسلامية الايرانية وفي سياق توفير مصالحها الوطنية ستبادر لاتخاذ الاجراء المضاد والمناسب بهذا الصدد.

وقال قاسمي، ان نواب الكونغرس الاميركي يتهمون ايران بزعزعة استقرار المنطقة في حين ان بلادهم لعبت الدور الاساس من خلال عدوانها على العراق في ايجاد الجماعات الارهابية مثل داعش، وان تصاعد عدم الاستقرار في هذه المنطقة والتطرف الراهن هو نتيجة للسياسات غير المدروسة وغير المسؤولة لهذا البلد (اميركا) وحلفائها الاقليميين.

وأشار الى البرامج الصاروخية لايران وقال أن ايران لا ترى أن برامجها الصاروخي يشكل خطرا يهدد دول الجوار وغيرها من الدول بل ان سياسة من اجل التصدي لكل من يحاول الاعتداء على البلاد، منوها الى ان هذه الصواريخ هي من أجل تعزيز الأمن والاستقرار في المنطقة ولا داعي للقلق على الاطلاق./انتهى/

رمز الخبر 1874865

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 1 + 8 =