ظریف: خروج اميرکا من الاتفاق النووي سيكون خطأ مؤلما لها

أكد وزير الخارجية الايراني محمد جواد ظریف أن خروج اميرکا من الاتفاق النووي سيكون خطأ مؤلما للاميركيين موضحاً ان ايران أعدت نفسها لمختلف الظروف.

وقال ظريف في تصريح ادلى به للصحفيين اثناء عودته من آستانا عاصمة كازاخستان عقب مشاركته في الاجتماع الوزاري الثلاثي حول سوريا يوم الجمعة، انه فيما يتعلق بالاتفاق النووي في مجال البحث والتطوير ونشاطات الجمهورية الإسلامية الإيرانية في تطوير قدراتها النووية السلمية ، ان هناك حقيقة مفادها أنه إذا ارتكبت اميركا خطأ الخروج من الاتفاق فمن المؤكد أن هذا الخطأ سيكون مؤلما للأميركيين.

وردّ وزير الخارجية على سؤال للصحفيين حول تغيير وزير الخارجية الاميركي وصلته بمخطط ترامب للخروج من الاتفاق النووي، موضحا ان ترامب، منذ اليوم الاول الذي تسلّم السلطة وقبل ذلك بذل قصارى جهده لتقويض الاتفاق ، وخلال كل هذا الوقت ، كانت الولايات المتحدة قد ارتكبت انتهاكات واسعة النطاق.

واوضح ان اللجنة المشتركة المنبثقة عن الاتفاق عقدت اجتماعا في فيينا اليوم على مستوى مساعدي وزراء الخارجية ، وأكدت الجمهورية الإسلامية الإيرانية على ضرورة تنفيذ اميركا لكامل تعهداتها في الاتفاق ووقف الانتهاكات.

وشدد ان الجمهورية الإسلامية الإيرانية قد أعدت نفسها لمختلف الظروف أثناء المفاوضات حول النووي.

ولفت الى ان الاتفاق النووي ورد فيه الخطوات التي ستتخذ الجمهورية الإسلامية الإيرانية  إذا لم تستفد من منافعها الاقتصادية./انتهى/

رمز الخبر 1882158

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 1 + 2 =