ظريف: أمريكا تختلق الذرائع للتدخل في سوريا

شدد وزير الخارجية الايراني "محمد جواد ظريف"، على ان امريكا تختلق ذرائع للتدخل في سوريا، مشيراً إلى أن أمريكا والكيان الصهيوني يقومان بعمليات جديدة كلما تكبد الارهاب هزيمة.

وأفادت وكالة مهر للأنباء، أن وزير الخارجية الإيراني "محمد جواد ظريف"، صرح لدى وصوله الى البرازيل حول الاتهامات الاخيرة التي وجهها ترامب لإيران بمشاركتها في هجوم كيمياوي مزعوم في سوريا ومن جانب اخر الهجوم الجوي الصهيوني على مطار التيفور في حمص، واستشهاد عدد من مدافعي الحرم، معتبرا أن موقف إيران واضح وصريح جدا بما يخص السلاح الكيمياوي وانها منذ البداية وكذلك في هذه القضية الجديدة تدين اي استخدام للسلاح الكيمياوي وضد اي كان وفي أي وقت.

واضاف ظريف، يبدو ان الحكومة الأمريكية تختلق ذرائع للتدخل في سوريا، فاوضاع الارهابيين في سوريا المدعومين من قبل امريكا ليست جيدة وهم يتكبدون كل يوم هزيمة تلوة الاخرى. وقد دخل الكيان الصهيوني وامريكا الى الساحة في مختلف المراحل لرفع الروح المعنوية للارهابيين.

وأشار ظريف، إلى ان الهجمات الاخيرة للكيان الصهيوني قد جرى مثلها سابقا ايضا، فكلما مني الارهابيون بهزيمة بادر هذا الكيان للقيام بعمليات ما وكذلك الحال بالنسبة للامريكيين.   

وتابع وزير الخارجية الايراني، هنالك معلومات موثقة بان امريكا تقوم بنقل ارهابيي داعش إلى مناطق اخرى لتستخدمهم فيها، في اطار سياسة خطيرة جدا ستكون نتائجها خطرة للغاية للسلام والامن الاقليمي والدولي ولامريكا نفسها./انتهى/

رمز الخبر 1882760

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 4 + 7 =