أستراليا تنفي الأنباء عن استعدادها لمساعدة أمريكا ضد إيران

علّق رئيس الوزراء الاسترالي مالكولم ترنبول على تقرير صحفي أفاد بأن كبار الوزراء في حكومته يتوقعون أن يأمر الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بضرب المواقع النووية في إيران الشهر المقبل.

ووصف ترنبول التقرير الذي نشرته شبكة ABC الإعلامية الأسترالية، نقلا عن مسؤولين رفيعي المستوى في البلاد، بأنه مجرد مزاعم، مشددا على أنه لا أساس للاعتقاد بأن ترامب يحضر لمواجهة عسكرية مع إيران.
وأشار ترنبول إلى أن تقرير ABC يستند إلى مصادر غير مسماة، مضيفا أن موقف ترامب إزاء إيران معروف جيدا، لكن معدي التقرير لم يتصلوا بمكتب رئيس الوزراء أو وزيري الدفاع والخارجية للحصول على التعليق الرسمي حسبما افادت صحيفة غارديان.
ونقل التقرير عن مصدر أمني رفيع المستوى قوله إن المواقع العسكرية السرية الأسترالية قد تُستخدم لمساعدة الأمريكيين في جمع معلومات استخباراتية وتحديد أهداف في الحملة العسكرية الأمريكية المقبلة ضد إيران، وذلك بالتعاون مع الاستخبارات البريطانية.
وجاء ذلك في وقت تصاعدت فيه حدة التوتر بين طهران وواشنطن بشكل ملحوظ، حيث يتبادل الطرفان التهديدات باللجوء إلى الخيار العسكري ضد بعضهما البعض.

رمز الخبر 1886126

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 3 + 1 =