سياري: مهمة الجيش هي تطوير شواطئ مكران

اعتبر مساعد قائد الجيش الایراني للشؤون التنسيقية الادميرال "حبيب الله سياري" أن مهمة الجيش هي تطوير شواطئ "مكران" (جنوب شرقي ايران) مشيرا الى التطور التي شهدته هذه المناطق مؤخرا.

وأفادت وكالة مهر للأنباء أن مساعد قائد الجيش الایراني للشؤون التنسيقية الادميرال "حبيب الله سياري" صرح في كلمة القاها خلال مراسم إفتتاح المبنى الجديد لمستشفى "كلستان" التابع لقوات الجيش الايراني، بأن الحيوية والنشاط في المجتمع رهين بمدى تطوره في المجال الصحي والطب والعلاج، وأن أهمية ذلك قد تكون مضاعفة بالنسبة الجيش والقوات المسلحة.

وقال سياري أن جيش الجمهورية الاسلامية وبعد الانتهاء من الحرب المفروضة على ايران (عام 1980 حتى 1988) تولى مهمة التواجد في الجزر التابعة لإيران، وبذل الكثير من الجهود من أجل أداء المهمة بشكل جيد.

واعتبر مساعد قائد الجيش الایراني للشؤون التنسيقية أن المهمة التالية التي تقع على عاتق الجيش هي تطوير شواطئ "مكران" (جنوب شرقي ايران)، قائلا: ان هذه المناطق كانت تعاني من النقص والحرمان، لكن اليوم تشهد تطورا كبيرا وحاليا يتم انشاء مستشفيات في مناطق "جاسك" وميناء "أنزلي" ، الى جانب مشفى في منطقة "كنارك" (في منطقة جابهار) يتم بنائه من خلال القروض التي تم تقديمها بعد زيارة قائد الثورة الاسلامية الى المنطقة، كما أن 80 في المئة من المشروع قد اكتمل./انتهى/

رمز الخبر 1886385

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 1 + 15 =