"تورقوزآباد" منشأة نووية سرية في إيران لتخصيب "قمر الدين"

جعل رئيس وزراء الكيان الصهيوني بنيامين نتانياهو من نفسه محطا للسخرية مرة أخرى، بوثائق مزيفة تدعي وجود منشأة نووية سرية في ايران، جاء بها من جهة مجهولة علها ارادت أن تتلاعب به من خلال تقديم معلومات مغلوطة.

وكالة مهر للأنباء: مرة أخرى جعل رئيس وزراء الكيان الصهيوني بنيامين نتانياهو من نفسه أضحوكة أمام العالم من خلال مزاعمه المضحكة بشأن ايران وانشطتها النووية في كلمته أمام الجمعية العامة للأمم المتحدة.

وعلى غرار ما اعتاد به في الاعوام الاخيرة جاء نتانياهو الى قاعة الجمعية العامة للأمم المتحدة، حاملا بيده عدد من الصور والرسومات تتعلق بايران. سبق وادعا الاخير إن الإيرانيين ممنوعين من ارتداء الجينز زاعما أن الحكومة تمنع ذلك! ما جعله سخرية أمام الجميع، وهذه المرة تحدث عن منطقة نائية تقع في ضاحية طهران، معتبراً إنها منشأة نووية سرية في طهران.

وأشار رئيس وزراء الكيان الصهيوني الى شارع "ماهر" في منطقة "تورقوزآباد" مدعيا وجود "مستودع سري" لم يطلع عليه مفتشو الوكالة الدولية للطاقة الذرية، كما إتهم  الحكومة الايرانية بتوزيع وتخزين 15 كغ من المواد المشعة في أنحاء طهران، من أجل أن تغطي على أنشطها النووية!

أين تقع قرية "تورقوزآباد"؟

يمكن العثور على موقع قرية "تورقوزآباد" والتي تعرف ايضا بـ"دوقوزآباد" من خلال إجراء بحث سريع في خريطة غوغل، حيث تقع هذه القرية بين مدينتي "اسلامشهر" و"كهريزك" في جنوب غرب مدينة طهران وتعد من المناطق التابعة لمدينة "كهريزك" الواقعة في قضاء "شهرري" جنوبي محافظة طهران. وحسب الاحصائيات التي نشرها مركز الإحصاء الايراني عام 2016، يبلغ عدد سكان "تورقوزآباد" 2287 نسمة، 1145 منهم رجال و1311 منهم إمرأة حيث تعيش هناك 654 أسرة. تبعد هذه المنطقة 8 كم عن مقر رسوم طريق طهران–قم السريع، كما إنها تبعد عن مدينة "واوان" بخمسة كم.

ووفقا لما يقوله سكان هذه المنطقة، أنه في السابق كان يزرع القطن في أراضيها وذلك هو سبب تسميتها بـ"تورقوزآباد" والتي تعني بلغة المحلية "مليئة بالقطن".

ردود الافعال على شبكات التواصل الاجتماعي

وباتت عبارة "تورقوزآباد" مثيرة للجدل في قنوات التواصل الاجتماعي، بعد ما جاءت على لسان رئيس وزراء الكيان الصهيوني بزعمه إنها تحتضن منشأة نووية سرية، إذ قام الكثير من مستخدمي هذه القنوات بالإستهزاء منه ومن أقواله المثيرة للسخرية، إذ قال البعض أن الإستخبارات الايرانية خدعت نتانياهو وقدمت له وثائق مزيفه.

وكتب مغرد على صفحته الشخصية "أتساءل ما كانت ردة فعل الشخص الذي سلم هذه الصور والوثائق المضحكة لنتانياهو؛ يا ترى هل إستطاع أن يتمالك نفسه وأن لا يتقهقه في تلك اللحظة" ونشر مغرد آخر مقطع هزلي من فيلم ايراني يتمحور حول الاحداث الدائرة في الميدان خلال الحرب الايرانية العراقية، إذ يظهر المقطع جندي بعثي وهو يقرأ مقاطع قصيرة من أنشودة للأطفال حاسبا نفسه ينادي بأسماء الاسرى الايرانيين، وكتب في الشرح "أن تصريحات نتانياهو ذكرتني بهذا المقطع الطريف".

وكما قال مساعد وزير الخارجية في الشؤون السياسية "عباس عراقجي" في مقطع فيديو نشر في موقع الانستغرام :أقولها وبجدية، أظن أن هناك جهة تتلاعب بنتانياهو وتنوي السخرية منه، وهذه المرة دلوه الى قرية "تورقوزآباد".

منشأة نووية أو موقع تخصيب قمرالدين أو ورشة غسيل السجاد

ونُشرت مقاطع فيديو وصور تتعلق بهذه المنطقة، أحدها تظهر شباب وهم يلتقطون صور سيلفي في الموقع الذي تحدث عنه نتانياهو.

وأحد المغردين نشر صورا جوية عن المكان الذي زعم نتانياهو بأنه منشأة نووية وكتب "يبدوا ان هذا المكان هو موقع لتخصيب القمرالدين!". وتظهر الصور الجوية عدد من السجادات الحمراء وهي مفروشة على الأرض لتجف، ما يكشف عن هوية المكان الذي هو عبارة عن ورشة لغسيل وتنظيف السجاد.

مزاعم متشابهة في لبنان

ومن اللافت انه بالتزامن مع مزاعم نتانياهو التي سخر بها بعض المسؤولين الامريكيين أيضا، قام الجيش الاسرائيلي بنشر صور، مدعيا أنه قد عثر على معمل صنع صواريخ حزب الله الدقيقة، بالقرب من ملعب كرة قدم يقع بالقرب من المطار الدولي لبيروت./انتهى/

رمز الخبر 1888229

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 7 + 6 =