عراقجي يؤكد على تطبيق الآلية الأوروبية لضمان مصالح ايران الاقتصادية

اكد مساعد وزير الخارجية الايراني "عباس عراقجي" على ضرورة الاسراع بتطبيق الآلية الأوروبية لضمان مصالح ايران الاقتصادية في الاتفاق النووي.

وبحث المساعد السياسي لوزير الخارجية الايراني "عباس عراقجي" في بروكسل مع نائب وزير الخارجية البلجيكي "برونو فاندر بلويم" اهم القضايا المتعلقة بالعلاقات الثنائية والتعاون الدولي بين البلدين.

واكد نائب وزير خارجية بلجيكا في هذا اللقاء على استمرار التزام بلاده وباقي الدول الاوروبية في الدفاع عن الاتفاق النووي ومصداقيته، واصفا هذا الاتفاق بانه هام جدا بالنسبة للسلام والامن الدوليين.

وقال: نحن نحاول الحفاظ على الاتفاق النووي ونعتقد أنه على الرغم من انسحاب اميركا، ينبغي صون هذا الاتفاق من خلال التحلي بالصبر والحكمة، لانه لا يوجد أي خيار بديل للاتفاق النووي، وعلى هذا الاساس نأمل بايجاد آلية خاصة قريبا.

من جانبه قال المساعد السياسي لوزير الخارجية الايراني في هذا اللقاء: بعد تشديد الضغوط الاميركية اللاقانونية ، وفقدان التوازن بين التزامات ومصالح الجمهورية الاسلامية الايرانية، وعدم تحقق تعهدات اوروبا وباقي الاطراف في مواجهة هذه الضغوط، زادت الهواجس حيال مستقبل الاتفاق النووي.

واضاف: يتعين على اوروبا وباقي الدول الموقعة على الاتفاق النووي، الاسراع في تطبيق الآليات المطلوبة لضمان مصالح ايران الاقتصادية في هذا الاتفاق.

رمز الخبر 1889983

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 1 + 5 =