مستعدون لمواجهة أي تهديد

أكد مساعد شؤون التنسيق في القوات البحرية التابعة للجيش الايراني الادميرال حمزة علي كاوياني، أن القوات البحرية الايرانية مستعدة لمواجهة أي تهديد ولن تسمح لأي معتد بالتطاول على مصالح ايران الوطنية وحدودها المائية.

وفي تصريح لمراسل وكالة "مهر" للأنباء أشار الادميرال حمزة علي كاوياني إلى أن قادة القوات البحرية التابعة لجيش الجمهورية الاسلامية الايرانية أعلنوا مراراً أن هذه القوات مستعدة لمواجهة أي تهديد ولن تسمح لأي معتد بالتطاول على مصالح ايران الوطنية وحدودها المائية.

واشار الادميرال حمزة علي كاوياني الى اكتفاء القوات البحرية ذاتياً في انتاج المعدات العسكرية، قائلاً، بفضل الثورة الاسلامية والاعتماد على الخبرات والقدرات الوطنية يتم انتاج جميع المعدات والمنظومات التي تُستخدم في القوات البحرية من قبل الصناعيين والمصانع التابعة لوزارة الدفاع واسناد القوات المسلحة ومن ثم يتم تسليمها للقوات البحرية التابعة للجيش والتي من شأنها أدت الى رفع مستوى القدرة الردعية والدفاعية للبلاد.

وبشأن برامج القوات البحرية التابعة للجيش الايراني حول تعزيز الدبلوماسية الدفاعية، قال الادميرال حمزة علي كاوياني، ان القوات البحرية لجيش الجمهورية الاسلامية الايرانية تعتبر بفضل حكمة القائد العام للقوات المسلحة قوةً دوليةً وسياسيةً وعسكريةً وعلميةً، لذلك فإن القوات البحرية تمضي في ما يخص الدبلوماسية الدفاعية والعسكرية بالتوازي مع وزارة الخارجية في سبيل تحقيق اهداف النظام المقدس للجمهورية الاسلامية الايرانية اذ ستستمر وتيرة هذه الدبوماسية العسكرية النشطة بقوة وجدية./انتهى/

رمز الخبر 1890240

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 7 + 0 =