أمريكا تمدد مهلة إعفاء العراق من عقوباتها على إيران

مددت أمريكا مهلة السماح للعراق باستيراد الطاقة الكهربائية من إيران، لمدة 90 يوما، مما يتيح لبغداد تجاوز عقوبات واشنطن على طهران بسبب برنامجها النووي.

وأفادت وكالة مهر للأنباء، نقلا عن وكالة "فرانس برس" عن مصدر عراقي حكومي مشارك في وفد يضم مسؤولين عراقيين إلى واشنطن للتفاوض على تمديد فترة الإعفاء من العقوبات ضد إيران، قوله إن العراق ضمن تمديد المهلة لفترة 90 يوما، وبذلك يتمكن العراق من الاستمرار في شراء الكهرباء والغاز الإيرانيين.

وردا على سؤال حول ما إذا كانت الولايات المتحدة قد ضغطت على الوفد العراقي للدخول في شراكة مع الشركات الأمريكية لسد الفجوة القائمة، أوضح المصدر نفسه أن هذه القضية جزء من "مناقشات معقدة".

وقد حصل العراق في الخامس من نوفمبر على إعفاء لمدة 45 يوما من العقوبات التي فرضتها الولايات المتحدة على إيران في ملف برنامجها النووي، وكان من المفترض أن تخصص لوضع خارطة طريق تلغي بموجبها بغداد اعتمادها التام على استخدام الكهرباء والغاز الإيراني.

ويعد نقص الطاقة الذي غالبا ما يترك المنازل بلا كهرباء لمدة تصل إلى 20 ساعة في اليوم، عاملا رئيسيا وراء أسابيع من الاحتجاجات الكبيرة في العراق خلال الصيف.

وللتغلب على هذا النقص، يستورد العراق ما يصل إلى 28 مليون متر مكعب من الغاز الطبيعي من طهران لمصانعه، كما يشتري بشكل مباشر 1300 ميغاواط من الكهرباء الإيرانية.

وهذا الاعتماد غير مريح بالنسبة للولايات المتحدة التي سعت لتقليص نفوذ طهران وإعادة فرض العقوبات على المؤسسات المالية الإيرانية وخطوط الشحن وقطاع الطاقة والمنتجات النفطية.

والأسبوع الماضي، ناقش وزير الطاقة الأمريكي ريك بيري العقوبات مع وزيري النفط والكهرباء العراقيين في بغداد، قائلا إن على بغداد فتح الأبواب أمام الشركات الأمريكية لتحقيق الاستقلالية في مجال الطاقة./انتهى/

رمز الخبر 1890645

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 2 + 15 =