ظريف: إيران والعراق يعتزمان زيادة نسبة التبادل التجاري السنوي

كشف وزير الخارجية الايراني "محمدجواد ظريف" بعد مشاركته في المؤتمر التجاري المشترك بين ايران والعراق والذي شارك فيه 6 وزراء عراقيون، عن عزم ايراني-عراقي لتوسيع العلاقات الاقتصادية، بحيث تزداد نسبة التبادل التجاري الى ضعفي النسبة الحالية.

وأفادت وكالة مهر للأنباء أن وزير الخارجية الايراني محمد جواد ظريف غرد أمس على صفحته الشخصية على موقع التويتر قائلا: اليوم التقينا انا و6 من الوزراء العراقيين أثناء مشاركتنا في المؤتمر التجاري المشترك بين ايران والعراق وبحثنا في هذا المؤتمر سبل توسيع التجارة والاستثمار الثنائي بشكل محسوس وفي حال تحقيق تطلعاتنا المشتركة من المتوقع ان تزداد نسبة التبادل التجاري السنوي بين ايران والعراق الى ضعفين النسبة الفعلية.

وأضاف ظريف أنه تم الحديث والتشاور مع المسؤولين العراقيين حول قضايا ثنائية وآخر تطورات المنطقة من ضمنها القضية اليمنية والسورية.

الجدير بالذكر أن ظريف الذي توجه منذ يوم الاحد الى بغداد على رأس وفد سياسي واقتصادي رفيع المستوى، التقى لحد الان بعدد كبير من الشخصيات والمسؤولين العراقيين من اهمهم نظيره العراقي "محمدعلي الحكيم" ورئيس الوزراء "عادل عبد المهدي" ورئيس البرلمان العراقي "محمد الحلبوسي" والرئيس العراقي "برهم صالح".

وعبر ظريف عن ارتياحه اثر اللقاء مع رئيس البرلمان العراقي "محمد الحلبوسي" ووعشرين نائب يمثلون البرلمان العراقي.

وكتب ظريف في تغريدة: على غرار الزيارات السابقة كان لي الشرف للقاء ممثلين من مختلف شرائح الشعب العراقي كالمسيحيين واليزيديين والصابئيين وديوان وقف السنة، كما اني اعتز باللقائي مع رئيس جمهورية العراق "برهم صالح" وعشاء العمل الذي جمعني وإياه، حيث تحدثنا عن تعاون مستقبلي والتقارب البناء بين البلدين؛ ايران والعراق يعتزمان تعزيز علاقاتهما من أجل رفع مستوى قدرات المنطقة.

وأشار ظريف في تغريدة اخرى الى اجتماعه مع رؤساء الكتل العراقية كالسيد "عمار الحكيم" و"نوري المالكي" و"اياد علاوي" وغيرهم من الكتل والشخصيات العراقية.

وأبدى ظريف عن سعادته للقاء رئيس الوزراء الاسبق العراقي "نوري المالكي" وأول رئيس وزراء للعراق بعد سقوط نظام البعث "اياد علاوي" ورئيس البرلمان السابق "سليم الجبوري"، حيث كتب أن هذه اللقاءات اتاحت لي الفرصة للتحدث مع ختلف الكتل والتيارات العراقية/انتهى/.

رمز الخبر 1891371

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 2 + 13 =