روحاني يشيد بالإنجازات الطبية بعد الثورة الإسلامية

أشاد رئيس الجمهورية الإسلامية حسن روحاني بالإنجازات الحاصلة في قطاع الطب بعد انتصار الثورة الإسلامية وقال في هذا السياق" إن قطاع الطب في إيران قبل الثورة كان يعتمد على الأجانب".

وأفادت وكالة مهر للأنباء إن رئيس الجمهورية الإسلامية حسن روحاني حضر اجتماع مجلس الشورى الإسلامي المنعقد اليوم الاثنين في قاعة البرلمان وقدم مرشحه لوزارة الصحة كما تقدم بكلمة أشار فيها إلى اهمية قطاع الصحة في المجتمع والتقدم المطلوب في البلاد.

وقال روحاني" لا نشك أن هناك بعض الخلل والنقص موجود في قطاع الصحة لكن لو قارنا الوضع الحالي مع الوضع ما قبل اربعين سنة لوجدنا أن تقدما ملوحظا قد حصل في هذا القطاع".

وأشاد رئيس الجمهورية الإسلامية حسن روحاني بالإنجازات الحاصلة في قطاع الطب بعد انتصار الثورة الإسلامية وقال في هذا السياق" إن قطاع الطب في إيران قبل الثورة كان يعتمد على الأجانب".

واشار الرئيس الايراني الى ان عدد الاطباء في البلاد في عام انتصار الثورة کان 14 الفا و 700 من ضمنهم 6 آلاف اجانب وما عدا 8 تخصصات كانت موجودة في البلاد كنا بحاجة الى الجامعات الاجنبية في سائر التخصصات.

واضاف، انه اليوم وبفضل الثورة الاسلامية فقد بلغ عدد الاطباء في البلاد 140 الفا وان قبول الطلبة الجدد في الجامعات الطبية الذي كان 600 في العام 1979 يبلغ الان 6100 .

واشار الى ان نفوس البلاد ارتفع من 36 مليونا عام ۱۹۷۹ الى 82 مليونا في الوقت الحاضر اي بزيادة اقل من 2.5 ضعفا الا ان القطاع الصحي حقق تقدما بنسبة 10 اضعاف ما كان عليه./انتهى/

رمز الخبر 1891955

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 3 + 12 =