رسالة ظريف إلى غوتيريش على خلفية تصنيف أميركا الحرس الثوري منظمة إرهابية

بعث وزیر الخارجیة الایراني محمد جواد ظریف رسالة الى الامین العام للامم المتحدة ومجلس الامن الدولي على خلفية قرار واشنطن الاخیر ضد الحرس الثوري وتصنيفها منظمة إرهابية على قائتمتها للإرهابيين.

وفي الرسالة التي وجهها الى الامین العام لمنظمة الامم المتحدة انتونیو غوتیریش ومجلس الامن الدولي، لفت ظریف الى 'الخطوة غیر المسبوقة واللاقانونیة والخطیرة لحكومة اللاقانون الراهنة في الولایات المتحدة الامیركیة في ادراج الحرس الثوري، في قائمة ما یسمى بـ 'المنظمات الارهابیة الاجنبیة''.

واحتج وزیر الخارجیة الایراني في الرسالة على قرار واشنطن الاخیر ضد الحرس الثوري، محملا امیركا وعددا من الحكومات العمیلة لها كل مسؤولیة التداعیات الخطیرة لهذه المغامرة.


واكد ادانة الجمهوریة الاسلامیة الایرانیة بشدة لهذه الخطوة التي لا اساس لها والاستفزازیة، واعتبرها خطوة معادیة وخطرا رئیسیا للسلام والامن الاقلیمي والدولي واضاف، ان هذه الخطوة غیر المسبوقة ابدا حتى لهذا النظام الحاكم فی الولایات المتحدة الذي فرض من قبل الكثیر من الحظر والاجراءات غیر القانونیة احادیة الجانب، واعتبر ظريف القرار خرقا صارخا لمبادئ القوانین الدولیة ومیثاق الامم المتحدة ومنها مبدا مساواة سیادة الدول.

ونشر الرئیس الامیركي دونالد ترامب الاثنین بیانا صحفیا ادرج فیه حرس الثورة الاسلامیة ضمن قائمة التنظیمات الارهابیة الأميركية وردا على ذلك اصدر المجلس الاعلى للامن القومي الایراني بیانا اعتبر فیه الحكومة الامیركیة راعیة للارهاب والقیادة المركزیة الامیركیة المسماة 'سنتكوم' والقوات التابعة لها (في منطقة غرب اسیا) مجموعة ارهابیة./انتهى/

رمز الخبر 1893752

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 5 + 3 =