جمعية الهلال الأحمر الإيراني توزع مساعدات إنسانية على منكوبي السيول

أعلن رئيس جمعية الهلال الأحمر الإيراني علي أصغر بيوندي عن جمع مساعدات إنسانية للمتضررين بالسيول الاخيرة قدرها 1300 مليار ريال (الدولار الأميركي يساوي 42000 ريال) فضلاً عن مساعدات غير نقدية تربو على 500 ميليار ريال.

وقال بيوندي، في تصريح للصحفيين اليوم السبت، انه تم ايصال وتوزيع هذه المساعدات الانسانية على منكوبي السيول سريعا.

وأشار الى أن ثمة مساعدات إنسانية غير نقدية تم إرسالها من الخارج للمتضررين بالسيول إلا أن الحظر الأميركي قد حال دون وصولها للبلاد، موضحاً أن هذه الجمعية قامت بمتابعة الأمر عن طريق الاتحاد الدولي لجمعيات الصليب الأحمر مبدياً أمله بوصولها للمتضررين.

وفي سياق آخر صرح أن إحدى المشاكل التي تابعت هذه الجمعية معالجتها هي الحد من تفشي الأمراض النفسية بين المتضررين حيث أرسلت، بالتعاون مع وزارة الصحة الإيرانية، فرقاً تضم أطباء وخبراء مختصين في علم النفس لتقديم العلاجات اللازمة.

وأشار إلى أن الاوضاع المعيشية في محافظات كلستان /شمال/ ومازندران /شمال/ ولرستان /غرب/ التي اجتاحتها السيول الاخيرة قد عادت إلى طبيعتها، لافتا إلى مواصلة الجهود في معالجة المشاكل.

ونوه الى إن الجمعية قدمت المساعدات الانسانية لجميع المحافظات المتضررة بالفيضانات في شمال وجنوب غرب وجنوب شرق البلاد.

رمز الخبر 1894117

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 1 + 11 =