النجباء تسعى لشن هجوم صاروخي على "هاكريا"

لفت فيديو كليب "على مدار ۳۲" انتباه وسائل الاعلام الدولية حيث اعتبر الصهاينة هذا الفيديو كليب بمثابة تهديد ضد اسرائيل.

أفادت وكالة مهر للأنباء أن عرض اول فيديو كليب للمقاومة العراقية باللغة الفارسية والذي تم اسدال الستار عنه بالتزامن مع يوم القدس العالمي وجد صدى كبيرا بين وسائل الاعلام الصهيونية والامريكية والاقليمية. 
وكتبت وكالة "كيكار هشبات" التابعة لليهود الاسرائيليين المتطرفين، في مقال عنونته بـ"شاهدوا: تهديد بقصف هاكريا في تل أبيب"، أن النجباء، الميليشيات الشيعية العراقية التي تحظى بدعم من ايران، عرضت فيديو كليب "على مدار ۳۲" هددت فيه بقصف هاكريا في تل أبيب. 
وذكرت هذه الوكالة أن حركة النجباء الارهابية وبدعم من الحرس الثوري الايراني أعلنت في الماضي عن تشكيل "لواء تحرير الجولان" (هذا بحسب تعبير الوكالة) 
وتابعت كيكار هشبات، أن ايران قامت بتسليح فصائل كحركة النجباء بصواريخ بالستية بعيدة المدى مما يثير هذا الامر قلق كبير. 
كما أشار موقع "خمال" الى عرض فيديو كليب "على مدار ۳۲"، وكتب أن حركة النجباء التي تعتبر احدى الميليشيات الشيعية العراقية هددت في هذا الفيديو كليب بقصف منطقة "هاكريا" في تل أبيب. (هذا بحسب تعبير المصدر) 
وأشارت قناة "صوت امريكا" التابعة لوزارة الخارجية الامريكية الى اسدال الستار عن فيديو كليب النجباء، وذكرت أن القنوات الايرانية في محاولة مفضوحة لإثارة المشاعر المعادية لإسرائيل أقدمت مرارا على بث فيديو كليب تم انتاجه من قبل احدى الفصائل العراقية البارزة. 
وتابعت، أن هذه الميليشيا الشيعية العراقية تدعى "حزب الله النجباء"، وتم ادارجها على لائحة الحظر الامريكية. وتوعدت هذه الحركة اسرائيل بطرد قواتها من منطقة "الجولان" المتنازع عليها عبر تشكيل لواء عسكري أعلنت عنه في عام ۲۰۱۷. (هذا بحسب تعبير المصدر) 
وأضافت قناة صوت امريكا أن هذا الفصيل العسكري العراقي يشير في هذا الفيديو كليب الذي أنتجه باللغتين الفارسية والعربية الى معارك الحركة ضد داعش في العراق وفي ختام الكليب ينقل هذه الرسالة أن المهمة المقبلة للحركة هي المواجهة مع اسرائيل. 
ونقل هذا المصدر عن الاستاذ في جامعة هرتسيليا "مئير جاودانفر"، أنه حذر من أن انتشار هكذا فيديوهات دعائية يظهر أن ايران والفصائل المدعومة من قبلها كحركة النجباء تحاول أن تثير قلاقل أمنية في الحدود الشمالية لاسرائيل. 
وكتبت جريدة "القبس" الكويتية على هذا الصعيد أن ميليشيا النجباء العراقية عرضت فيديو كليب مدته خمس دقائق يتضمن سناريو مضمونها أن طفلا ايرانيا يتعهد بمواصلة مسيرة والده في القتال ومحاربة اسرائيل بعد مقتل الوالد في المعارك ضد داعش. 
ووصف المصدر أن انتاج وعرض فيديو كليب "على مدار ۳۲" خطوة لتحقيق السياسات الدعائية الايرانية للتأثير على الرأي العام والترويج لايديولوجية الجمهورية الاسلامية في الشرق الاوسط. 
الجدير بالذكر أن فيديو كليب "على مدار ۳۲" تم انتاجه باللغات الفارسية، والعربية، والانجليزية والعبرية حيث يشير عنوانه الى احداثيات منطقة "هاكريا" الذي تعتبر المركز العكسري والاستراتيجي للكيان الصهيوني وتقع في قلب تل أبيب؛ هذه الاحداثيات يتم الكشف عنها لاول مرة في هذا الفيديو كليب. 
"على مدار ۳۲" يروي لنا مواجهة عدد من قناصة حركة النجباء مع ارهابيي داعش في سوريا: "يمثل اثنان من المدافعين عن المقدسات، احدهم من مقاتلي النجباء (صابر) والاخر هو مستشار ايراني (علي) الدور الرئيسي في هذا الفيديو كليب. خلال المواجهة مع ارهابيي داعش، يصاب "علي" من قبل الدواعش وفي لحظة استشهاده يسلم قلادة بطاقة الهوية العسكرية كتب عليها "القدس لنا" الى صابر. بعد هزيمة داعش تتحرك قوات المقاومة الاسلامية حركة النجباء نحو مرتفعات الجولان حيث يشير هذا الامر الى أن هدفهم الاخير هو ازالة الكيان الصهيون من الوجود وتحرير القدس الشريف".

رمز الخبر 1896119

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 2 + 0 =

    التعليقات

    • التعليقات المنشورة: 1
    • Pending Comments: 0
    • Rejected Comments: 0
    • علي IR ١٢:٥٦ - ٢٠١٩/٠٧/٠٨
      0 0
      الى الامام ايها المقاومون !!