بروجردي ل"مهر": الدبلوماسية الثورية حررّت ناقلة النفط الإيرانية

صرح عضو لجنة الأمن القومي والسياسة الخارجية في مجلس الشورى الإسلامي "علاء الدين بروجردي"، بأن تحرير السفينة الإيرانية (غريس 1) أثبت فاعلية دبلوماسيتنا الثورية المقاومة.

 وافاد علاء الدين بروجردي في حديث له مع مهر، فيما يتعلق بتحرير الناقلة النفطية أن، توقيف ناقلة النفط الإيرانية عمل خارج عن القانون وتمت القرصنة البريطانية بأوامر أمريكية.

وتابع، نظراً لمهمة الجمهورية الإسلامية الإيرانية في حفظ أمن مضيق هرمز والخليج الفارسي، وبسبب إحتجاز بريطانيا لناقلتنا، قامت إيران بالمقابلة بالمثل ويعتبر هذا العمل حفظاً  لأمن المضيق الذي بدوره حفظاً لأمن الجمهورية الإسلامية الإيرانية.

وفي إشارة منه إلى أن تلك اللعبة لم تصب في المصلحة الأمريكية والاوروبية قال: إن عمل بريطانيا شكل خطرا على أمن الملاحة البحرية لكل الدول، ولذلك كان قرارنا وردنا قوياً ومحكماً، وذلك لان كثيراً من الدول ترسل سفناً إلى الخليج الفارسي من أجل شراء النفط، ولن تسمح إيران بأن يحدث عدم توازن أو خطر في المنطقة.

واكد أن سياستنا ودبلوماسيتنا في هذا المجال مبنية على حفظ  أمن ومنافع الجمهورية الإسلامية، وان أساسها المقاومة والثورة. /انتهى/

رمز الخبر 1897215

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 4 + 10 =