الوفاق البحرینية تطالب بالإفراج عن سجينات الرأي

طالبت جمعية الوفاق الوطني الإسلامية في البحرين، بضرورة الإفراج عن ست سجينات رأي بحرينيات يقبعن في سجون النظام البحريني بسبب آرائهن.

وأكدت الوفاق أن المحكومات هن "زكية البربوري" لمدة خمس سنوات مع إسقاط جنسية، و"مدينة علي" لمدة ثلاث سنوات، و"هاجر منصور" لمدة ثلاث سنوات، و"فاطمة عبدالله" ثلاث سنوات، و"إيمان عبدالله" ثلاث سنوات، و"آمال عبدالله" ثلاث سنوات، يقبعن في السجون ضمن مواجهة النظام للحراك المطلبي الشعبي المطالب بالديمقراطية والحرية والعدالة الاجتماعية ورفضا للظلم والاستبداد والنهب والفساد.

ويعمد النظام البحريني الى اعتقال النساء وتعذيبهن وابتزازهن واستخدام كافة الأساليب القذرة في إهانتهن بهدف الضغط على الشعب للتراجع عن المطالب الضرورية التي ينادون بها.

وأكدت الوفاق أن سجينات الرأي البحرينيات ليس مكانهن السجن بل المجتمع لأداء دورهن التربوي والعائلي، وأدوارهن المجتمعية الاخرى، وأن اعتقالهن يشكل وصمة عار في جبين هذا النظام الديكتاتوري الذي تجاوز كل القيم والأعراف الاسلامية و الانسانية في استهداف المرأة البحرينية.

يذكر بأن النظام البحريني اعتقل منذ بداية الحراك الشعبي الذي تشهده البلاد حتى الآن أكثر من 300 إمرأة بحرينية، وكانت مؤسساته كالمجلس الأعلى للمرأة وغيرها التي تتحدث عن حقوق المرأة إما صامتة أو داعمة لجرائمه ضد المرأة./انتهى/

رمز الخبر 1898167

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 4 + 1 =