تفاصيل أكثر عن اللقاء الصحفي للعميد يحيى سريع

كشف المتحدث الرسمي باسم القوات المسلحة اليمنية، العميد يحيى سريع، عن حصيلة القتلى من مرتزقة الجيش السوداني المشارك في العدوان على اليمن، مؤكدا أنها تتجاوز الـ8 آلاف قتيل ومصاب

وافادت وكالة مهر للانباء نقلاً عن قناة المسيرة ان العميد سريع قال في مؤتمر صحفي له، اليوم السبت، إن القتلى السودانيين في الجنوب وتعز والساحل الغربي حتى الشهر الماضي بلغ أكثر من 2049 قتيلًا فيما إجمالي القتلى في جميع الجبهات بلغ 4253 جندياً.

ولفت إلى أنه في عامي 2015 و2016 بلغ عدد القتلى السودانيين 850 قتيلًا.

كما كشف المتحدث العسكري عن مناطق تواجد مرتزقة السودان، قائلا إن ما يسمى باللواء الخامس حزم وقوامه 5 آلاف جندي سوداني يتمركز في الخوبة وفي صامطة يتمركز اللواء السادس.

وأضاف: في منطقة مجازة يصل قوام الجنود السودانيين إلى 2000 وفي سقام كتيبة قوامها 600 جندي وفي الساحل الغربي تتمركز ستة ألوية سودانية والمعلومات تفيد بترحيل ثلاثة منها قوامها 6000 جندي وضابط، أما في عدن ولحج يتواجد 1000 جندي وضابط موزعين في رأس عباس وفي مطار عدن وقاعدة العند الجوية.

وأشار في المؤتمر الصحفي، الذي عرض فيه شهادات لأسرى سودانيين وصوراً لجثث تركت في الصحاري، إلى أنه خلال العامين الماضيين سجلت جرائم وانتهاكات ارتكبها مرتزقة سودانيين وصلت إلى حد الاغتصاب، مؤكدا أن الزج بالأطفال في القتال ضمن الجرائم والانتهاكات المرتكبة من قبل قيادة مرتزقة الجيش السوداني.

وذكر العميد يحيى سريع أن تحالف العدوان يعتمد على مرتزقة الجيش السوداني ولا يتعامل معهم كالمرتزقة العاملين في الشركات الأمنية الأجنبية، لافتا إلى أن جميع الأسرى من الجيش السوداني تم التعامل معهم بكل إنسانية وفق الدين والأخلاق.

واعتبر أن استمرار مشاركة السودان في العدوان على اليمن لا تخدم سوى أجندات السلطة وتحالف العدوان، مشيرا على أن هناك ألوية سودانية تتمركز في جبهات الحدود تحت إشراف سعودي وأخرى في الجنوب والساحل الغربي تحت إشراف إماراتي.

وتوعد بالقول" استمرار المشاركة السودانية في العدوان على اليمن يفرض على قواتنا اتخاذ خطوات جادة لإجبارهم على المغادرة".

وقال " القوات السودانية المتواجدة داخل اليمن تعتبر أهدافا مشروعة وأي تشكيلات أخرى تساند تحالف العدوان بغض النظر عن مكان تواجدها".

وأهاب متحدث القوات المسلحة بكافة الشرفاء من أبناء السودان الحفاظ على دماء وأرواح ما تبقى من جنودهم وذلك بسحبهم وإعادتهم الى أرضهم، مؤكدا أن القوات المسلحة اليمنية تمتلك القدرة الكاملة على استهداف أي تشكيلات عسكرية جديدة من المرتزقة قبل وصولها إلى الأراضي اليمنية.

وذكر العميد يحيى سريع بأن الشعب السوداني تعرض لحملة تضليل إعلامي كغيره من شعوب المنطقة لحجب الحقائق عنه. /انتهى/

رمز الخبر 1898942

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 3 + 13 =