العراق يبدأ أولى خطوات إخراج القوات الأجنبية من البلاد

قال عادل عبد المهدي رئيس الوزراء العراقي، إن الحكومة تعد حاليا مذكرة قانونية وإجرائية لتنفيذ قرار مجلس النواب العراقي بانسحاب القوات الأجنبية من البلاد.

وأكد مكتب رئيس مجلس الوزراء العراقي في بيان صحفي، "رئيس مجلس الوزراء عادل عبد المهدي تلقى اتصالا هاتفيا من وزير الخارجية الفرنسي جان إيف لودريان، الذي نقل رسالة من الرئيس إيمانويل ماكرون تناولت بحث مستقبل العلاقة بين التحالف الدولي والعراق لمحاربة داعش في ظل احترام السيادة العراقية"، بحسب موقع قناة "السومرية نيوز" العراقية.

وشدد البيان على أن "المسؤولين العراقيين المختصين في الدوائر المختلفة يعدون مذكرة للخطوات القانونية والإجرائية لتنفيذ قرار مجلس النواب بانسحاب القوات الأجنبية".

وأقر البرلمان العراقي، امس الأحد، إلزام الحكومة العراقية بإلغاء الاتفاقية الأمنية مع الولايات المتحدة، وإنهاء تواجد القوات الأجنبية في البلاد، فضلًا عن إلغاء طلب المساعدة من التحالف الدولي، وإلزام الحكومة تقديم شكوى ضد واشنطن في مجلس الأمن.

وكان رئيس الوزراء العراقي عادل عبد المهدي قد أوصى البرلمان العراقي في كلمة له في افتتاح الجلسة باتخاذ إجراءات عاجلة لإنهاء وجود القوات الأجنبية على الأراضي العراقية.

وقال عبد المهدي "نحن أمام خيارين رئيسيين، الأول هو إنهاء تواجد القوات بإجراءات عاجلة ووضع الترتيبيات لذلك".

واعتبر عبد المهدي أن "ما حدث الجمعة (استشهاد سليماني والمهندس) هو اغتيال سياسي عليه جدل قانوني واسع اليوم حتى في أميركا ذاتها فكيف يقبله العراق".

وأوصي رئيس الوزراء العراقي عادل عبد المهدي البرلمان العراقي باتخاذ "إجراءات عاجلة لإنهاء وجود القوات الأجنبية على الأراضي العراقية".

رمز الخبر 1900977

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 3 + 15 =