القوات الأمريكية تتعرض للقصف الصاروخي قرب بغداد

صرّحت وزارة الداخلية العراقية أنّ هجوماً بصاروخ موجه استهدف قاعدةً عسكريةً تضم جنوداً أمريكيين قرب العاصمة بغداد.

وقامت وزارة الداخلية العراقية بالتصريح للإعلام أنّ "صاروخا موجهاً من نوع كاتيوشا ضرب قاعدة التاجي العسكرية شمال بغداد"، حيث تضم القاعدة جنوداً أمريكيين وآخرين من التحالف الدولي.

وأضاف الوزارة أنً المعلومات الأولية تشير إلى عدم وجود أي أضرار بشرية أو مادية في الهجوم.

وقالت كتائب "حزب الله" في بيان لها: إنّ "أمريكا معروفة بنقضها للمعاهدات والمواثيق، وهي ليست أهلا للثقة مطلقا، ولذا عليها أن تدرك جيداً أنها إذا حاولت الالتفاف على قرار البرلمان العراقي فإن ذلك سيكلفها الكثير".

وتصاعدت حدة الخلاف بين رئيس حكومة تصريف الأعمال "عادل عبد المهدي" والإدارة الأمريكية على خلفية مقتل قائد فيلق القدس الإيراني "قاسم سليماني" ونائب رئيس هيئة الحشد الشعبي "أبو مهدي المهندس" بغارة جوية ببغداد.

وعقب الغارة الجوية، طلب "عبد المهدي" من البرلمان التصويت على إصدار قرار إلزامي لإخراج القوات الأمريكية من البلاد، لكن "واشنطن" قالت إنها لاتتعامل مع قرارات تصدر من حكومة مستقيلة.

رمز الخبر 1904974

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 1 + 13 =