القواعد الصاروخية الإيرانية تحت الأرض تتأهب لضرب أهداف محددة مسبقا

أعلنت القوة الجوفضائية لحرس الثورة الاسلامية، عن التأهب التام للقواعد الصاروخية الايرانية التي تقع في عمق 500 متر تحت الارض والتي تنتشر في كافة محافظات ومدن البلاد لضرب أهداف محددة سلفاً.

وأفادت وكالة مهر للأنباء، أن القواعد الصاروخية الايرانية التي تقع في عمق 500 متر تحت الارض والتي تنتشر في كافة محافظات ومدن البلاد في حالة تأهب لاستهداف نقاط محددة سلفا، وإن أي إجراء غير محسوب ردًا على الهجوم المضاد في الصباح الباكر اليوم سيواجه إجراءات قاسية للغاية ضد جميع الأهداف المحددة.

واعلنت العلاقات العامة لحرس الثورة الاسلامية في بيان لها فجر الاربعاء عن دك قاعدة عين الاسد الاميركية في محافظة الانبار في العراق بعشرات الصواريخ الباليستية.

ووفقا للبيان فان عشرات الصواريخ "ارض -ارض" قد اصابت القاعدة الاميركية فجر اليوم الاربعاء.

وجاء في جانب من البيان، ان زمن تحقق الوعد الصادق قد حل، وباذن الله تعالى فقد تمكن ابطال القوة الجوفضائية في عمليات ناجحة باسم "عمليات الشهيد سليماني" وبكلمة السر المقدسة "يا زهراء" من دك القاعدة الجوية للجيش الاميركي الارهابي والاحتلالي المسمى "عين الاسد" بعشرات الصواريخ "ارض- ارض"، وذلك ردا على العمليات الاجرامية والارهابية للقوات الاميركية المعتدية وثارا لعملية الاغتيال الغادرة للشهيد المظلوم والقائد البطل والمضحي والزاخر بالمفاخر لقوات "القدس" التابعة للحرس الثوري الفريق سليماني.

واعلن الحرس الثوري انه سيتم الاعلان عن التفاصيل لاحقا.

وهنأ الحرس الثوري بهذا الانتصار الكبير للامة الاسلامية والشعب الايراني المضحي./انتهى/

رمز الخبر 1901052

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 5 + 0 =