الكاظمي يعلن عن جولة إقليمية ودولية أولى محطاتها طهران

يعتزم رئيس الوزراء العراقي "مصطفى الكاظمي" إجراء جولة خارجية، هي الأولى من نوعها منذ تسلّمه منصبه، تشمل عدداً من الدول، أبرزها "إيران" و"الولايات المتحدة الأميركية" و"السعودية".

ويقول مسؤولون عراقيون، لـ"العربي الجديد"، إن الجولة التي يُتوقع أن تبدأ الشهر المقبل ذات غايات متعددة أبرزها دعم العراق في أزمته المالية الحالية إثر انهيار أسعار النفط. وقال مسؤولان في الحكومة، تحدث كل منهما على انفراد مع "العربي الجديد"، إنّ الجولة المقرّرة قد تنطلق بعد منتصف الشهر المقبل في حال لم يحدث طارئ داخلي يؤدي إلى تأجيلها، مؤكدَين أنها ستشمل دولاً مختلفة، أبرزها "إبران" و"الولايات المتحدة" كما أنّ "السعودية" ستكون من الدول المقرر زيارتها.

وقال "محمود جواد" عضو لجنة العلاقات الخارجية في البرلمان العراقي عن تحالف "سائرون"، في اتصال هاتفي مع "العربي الجديد": إنّ "الجولة الخارجية المرتقبة للكاظمي ربما تكون ضرورية في هذا التوقيت من أجل تحقيق مكاسب ودعم للعراق"، مبيّناً أن العراق يمرّ بأزمة كبيرة، ويأمل تعاوناً من دول عدة في مجالات الاقتصاد والتجارة والديون، والبرلمان بالتأكيد سيدعم هذه الجولة.

رمز الخبر 1905112

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 4 + 7 =