إتفاقيات الكاظمي في واشنطن لا تخدم الأمن والإستقرار في العراق

أكد  النائب عن تحالف الفتح عبد الامير نجم أن الاتفاقية التي عقدها الكاظمي في واشنطن لتمديد والتي تنص على بقاء القوات الامريكية في العراق لثلاثة سنوات، لا تخدم الامن والاستقرار في العراق.

وأفادت وكالة مهر للأنباء، نقلا عن المعلومة، أن النائب عن تحالف الفتح عبد الامير نجم، أكد أن اتفاق رئيس الوزراء مع واشنطن بإبقاء قواتها في العراق لثلاثة اعوام اخرى وعقود الطاقة التي ابرمها لاتصب في امن واستقرار العراق.

وقال نجم "رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي ملزم باتفاقية سابقة وقرار نيابي ينصان على خروج القوات الامريكية من العراق".

واضاف ان “عقده اتفاق على بقاء القوات الامريكية لثلاث سنوات اخرى في العراق ليس من صلاحياته ومخالف  للإرادة الشعبية والدستور العراقي”، مشيرا الى ان “القوى السياسية الوطنية لن تلتزم الصمت بعد عودة جلسات البرلمان”.

واوضح نجم ان “اتفاقية البقاء للقوات الاميركية هي اطالة وتجديد لاحتلال العراق ولايمكن القبول بها”، مشيرا الى ان “بقائهم وعقد اتفاقيات الطاقة مع الجانب الاميركي لا تصب بمصلحة امن واستقرار.

رمز الخبر 1906900

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 2 + 3 =