الرياض تنتظر فوز ترامب بالانتخابات لتنضم لقائمة المطبعين

يرى المحللون السياسيون انه بعد اعلان البحرين تطبيع العلاقات مع الكيان الصهيوني ومباركة السعودية لهذه الخطوة، انها ستكون مستعدة لاقامة علاقات علنية مع الكيان الصهيوني حال فوز ترامب بالانتخابات الامريكية المقبلة.

افادت وكالة مهر للانباء، ان المحللين السياسيين يرون انه بعد اعلان البحرين تطبيع العلاقات مع الكيان الصهيوني ومباركة السعودية لهذه الخطوة، انها ستكون مستعدة لاقامة علاقات علنية مع الكيان الصهيوني حال فوز ترامب بالانتخابات الامريكية المقبلة.

ويرى محللو الكيان الصهيوني ان البحرين لا تستطيع أن تقدم على هذه الخطوة دون مباركة وموافقة السعودية.

وقال معلق الشؤون العربية في القناة 13 "حزي سمنتوف": "إن مصادر خليجية أكدت بأن السعودية هي من "حرّك هذه العملية مع البحرين، فالبحرين هي دولة تقع تحت رعاية السعودية ويجب أن نفهم هذا الأمر، والسعودية هي من دفعت البحرين قدماً بعد التوافق مع الولايات المتحدة".

ويرى الخبراء الصهيونيون أن الرئيس الأميركي دونالد ترامب، الذي يسعى إلى تحقيق أكبر عدد من الإنجازات قبل الانتخابات الأميركية، كذلك ولي عهد السعودية محمد بن سلمان الذي يطمح إلى أن يكون الملك المقبل، هما المستفيدان من تطبيع الدول العربية مع الكيان الصهيوني، وان الرياض تنتظر فوز ترامب بالانتخابات الأميركية لتنضم لقائمة المطبعين الجدد.

جدير بالذكر ان ملك السعودية وابنه يسعيان الى تنفيذ كل الرغبات الامريكية (السيطرة بشكل اكبر على النفط السعودي، تطبيع العلاقات مع الكيان الصهيوني) ليحافظوا على كرسي السلطة في المملكة، خوفاً من انقلاب وحراك شعبي كبير في السعودية يسعى للاطاحة بالملك وابنه.

/انتهى/

رمز الخبر 1907582

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 3 + 12 =