الرئيس روحاني يحث على الالتزام بالبروتوكولات الصحية خاصة بالخريف

أكد الرئيس حسن روحاني على ضرورة تشديد المراقبة والاشراف فيما يتعلق بمكافحة فيروس كورونا في فصل الخريف، داعيا الى تجنب التقييمات الخاطئة في هذا المجال .

وفي كلمة له صباح اليوم السبت في جلسة المركز الوطني لمكافحة فيروس كورونا شدد روحاني على ضرورة تشديد المراقبة في انحاء البلاد فيما يتعلق بمرض كورونا ، مشيرا الى ان هذا المرض سيتداخل في فصل الخريف مع امراض اخرى كالانفلونزا ونزلات البرد .

واضاف: لقد ظهر في بعض دول الجوار مرض شبيه بذات الرئة وهو مرض اخطر من كورونا ، ومن هنا لابد لنا جميعا ان نهتم بكل وسائل المراقبة والوقاية لمواجهة هذه الامراض. 

ودعا الرئيس روحاني المواطنين الى ان يستحضروا دائما ان فيروس كورونا اصاب حتى الآن أكثر من 30 مليون شخص على مستوى العالم، كما ان نحو مليون شخص قد توفوا بمرض كوفيد 19 الذي يسببه فيروس كورونا، وهذا مؤشر على مدى خطورة هذا الفيروس ، اضافة الى تداعياته في المجالات النفسية والاقتصادية والعلمية والثقافية والتعليمية.

واوضح روحاني: لقد اتخذنا اجراءات مهمة في هذه المجالات ، ونؤكد الآن على بعض هذه الاجراءات ونشدد على البعض الآخر للعبور من هذه الأزمة.

واشار روحاني الى ضرورة تعايش المواطنين مع المرض والتحلي بالصبر لأن هذا الوضع قد يستمر مدة اطول، وبالتالي لابد من الاستمرار بالتقيد بالتعاليم الصحية ونبني حياتنا على هذا الاساس.

وتابع قائلا: حتى في حال توفر اللقاح يجب ان يستمر اسلوب حياتنا بهذا الشكل لان التقارير التي شاهدناها اليوم تشير الى ان بعض الافراد الراقدين حاليا في المستشفيات ، مروا بنفس الحالة قبل عدة أشهر وتكررت لديهم الاصابة ، وهذا ما يثير التساؤل حول مدى فاعلية اللقاح وماذا يمكن أن يحققه ومن هنا لابد من مواصلة الالتزام بالتعاليم الصحية الوقائية حتى في حال حصولنا على اللقاح المضاد للفيروس.

رمز الخبر 1907732

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 1 + 17 =