ثقافة التضحية تمهد الطريق لتحقيق وعد النصر الإلهي

قال الأمين العام لمجمع الصحوة الإسلامية، على أكبر ولايتي إن ثقافة التضحية وروح التفاني تمهد الطريق لتحقيق النصر والظفر الإلهي.

وأفادت وكالة مهر للأنباء، أن ولايتي قال خلال الاجتماع الأول لمجلس تعيين السياسات لـ"جائزة الشهيد سليماني العالمية للتضحية"، الذي انعقد اليوم الأثنين، قال: إن ثقافة التضحية تمهد لتحقيق الوعد الالهي بالنصر والفوز، مضيفا ان التضحية والشهادة تضفيان على المجتمعات الانسانية نعمات وفيرة وتمهدان الظروف لإنجاز ما وعد به الباري تعالى عباده الصالحين والمؤمنين.

وأكد ولايتي على ضرورة التبجيل بالمجاهدين والمناضلين الذين ضحوا بانفسهم دون اي مقابل؛ مؤكدا ان ذلك ياتي في اطار المسؤولية السياسية والجهادية والدينية التي تثقل عاتق المجتمعات الانسانية وتضمن لها نماذج يحتذى بها لمواصلة السير على نهج الرشاد.

وشدد الامين العام لمجمع الصحوة الاسلامية، أن الجمهورية الاسلامية الايرانية اعتمدت جائزة الشهيد القائد سليماني، عرفانا بتضحيات شهداء الثورة الاسلامية والدفاع المقدس وحماة المراقد المقدسة والامن والمقاومة، والدعوة الى اتباع المبادئ الاسلامية والانسانية العليا في سياق المقاومة ضد الاستكبار العالمي.

يذكر ان مجمع الصحوة الاسلامية اعتمد بالتعاون مع 16 مؤسسة ورابطة حكومية وغير حكومية محلية واجنبية، جائزة الشهيد القائد سليماني للتضحية التي تقدم كل عامين، وذلك بناء على اقتراح الشهيد القائد خلال العام 2017، بهدف تعزيز روح التضحية في مختلف المجالات الاجتماعية.

/انتهى/

رمز الخبر 1907831

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 5 + 9 =