بوتين يدعو وزيري خارجية أرمينيا وأذربيجان إلى موسكو الجمعة لبحث الوضع في قره باغ (الكرملين)

وجه الرئيس الروسي فلاديمير بوتين دعوة لوزيري خارجية أرمينيا وأذربيجان إلى موسكو للوساطة بهدف التوصل لوقف القتال في ناغورني قره باغ "لأسباب إنسانية".

وأفادت وكالة مهر للأنباء، أن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين وجّه دعوة لوزيري خارجية أرمينيا وأذربيجان إلى موسكو للوساطة بهدف التوصل لوقف القتال في ناغورني قره باغ "لأسباب إنسانية".

وجاءت هذه الدعوة بينما تستمر المعارك في الإقليم الانفصالي الواقع في الأراضي الأذربيجانية وغالبية سكانه من الأرمن.

وتواصل كذلك القصف المتبادل الذي طاول مناطق مدنية بينها كاتدرائية ذات رمزية عالية في مدينة شوشة بالإقليم.

ودعا الرئيس الروسي فلاديمير بوتين وزيري خارجية أرمينيا وأذربيجان، إلى موسكو الجمعة لإجراء مفاوضات بشأن النزاع في ناغورني قره باغ، حسب ما أعلن الكرملين مساء الخميس. في هذه الأثناء استمر تبادل القصف بين الانفصاليين الأرمن وقوات أذربيجان في الإقليم الخميس، وطال مرتين في بضع ساعات كاتدرائية تحمل رمزية كبيرة، في إشارة سلبية تسبق أول اجتماع وساطة دولية حول هذا النزاع في جنيف.

وقال الكرملين في بيان إنه "في التاسع من أكتوبر/تشرين الأول، دعي وزيرا خارجية أذربيجان وأرمينيا إلى زيارة موسكو للتشاور" بوساطة الخارجية الروسية. وأضاف أن الهدف هو "وقف القتال" بهدف تبادل الأسرى وجثث الجنود القتلى على وجه الخصوص.

/انتهى/

رمز الخبر 1908381

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 1 + 1 =