أهم مقالات الصحف الايرانية اليوم الأحد

ناقشت مقالات الصحف الايرانية الصادرة اليوم الأحد 11 أكتوبر/ تشرين الأول 2020، عدة قضايا منها سبل بقاء وقف اطلاق النار والاوضاع في قره باغ وتوصل آذربیجان وارمینیا لاتفاق مؤقت لوقف اطلاق النار.

وكالة مهر للأنباء

أهم ما جاء من آراء وتعليقات ومقالات في الصحف الايرانية صباح اليوم الأحد، بما في ذلك: 

ایران ..

صحیفة ایران کتبت فی افتتاحتها ( فشل واحباطات ترامب وراء بذءاته الاخیرة ).. صعد ترامب من تهدیداته لایران بلغة اکثر سوقیة وبذاءة مؤخرا مع اقتراب موعد الانتخابات الرئاسیة .. ( إن فشل سیاسة ضغوط الحد الاقصی الامریکیة علی ایران عامل رئیسی وراء تصعید ترامب للغته السوقیة البذیئة)، التی تعکس فقدان توازنه النفسی تماما مع تقدم منافسه الدیمقراطی فی استطلاعات الرأی وانهیار معنویاته خاصة بعد انهیار رهانه علی تصعید الضغوط علی ایران لتحقیق انجاز ما یعزز موقفه الهش فی الانتخابات. وبالطبع ایران تعرف کیف تتعامل مع ایة تهدیدات ولکن مجرد وجود شخصیة تفتقر للتوازن النفسی مثل ترامب , تهدید للعالم وتهدید لمستقبل امریکا نفسها .

جوان ..

حول الاوضاع فی منطقة قره باغ المتنازع علیها بین آذربیجان وارمینیا کتبت صحیفة جوان فی مقالها ( وقف هش لاطلاق النار بین باکو ویریفان ).. الوساطة الروسیة تمخضت عن توصل الجارین اللدودین آذربیجان وارمینیا الی اتفاق مؤقت لوقف اطلاق النار لتبادل الاسری ولسحب القتلی والجرحی.. ( ان هناک آمالا معقودة علی تحویل وقف اطلاق النار لحالة ثابتة لایجاد ارضیة لحل المشاکل العالقة عبر المفاوضات).

ولکن تعقیدات الوضع المیدانی تشکل عقبة کبری بحد ذاتها فی طریق تحقیق هذا الهدف , کما ان اختلال موازین القوی لصالح آذربیجان فی ظل الدعم الترکی قد یشجع علی التصعید للحسم عسکریا وبالتالی لدفع الطرف الاخر للاستنجاد بقوی خارجیة بدوره وبالتالی دخول الازمة فی دوامة اکثر خطورة.

آفتاب یزد ..

نشرت صحیفة آفتاب یزد تقریرا بعنوان ( مناورات بحریة بین روسیا ومصر) فی الباحة الخلفیة لترکیا جاء فیه .. (مصر وروسیا اتفقتا علی اجراء مناورات بحریة جویة ضخمة فی البحر الاسود ای فی منطقة حساسة لترکیا)

هذه المناورات ستحمل اسم " جسر الصداقة 2020 " وتعتبر اول مناورة من نوعها بین البلدین فی البحر الاسود البعید عملیا عن مصر, ومن المقرر ان تشارک طرازات مختلفة من السفن الحربیة ومن الطائرات المقاتلة فی هذه المناورات حیث ستتضمن استخدام الذخیرة الحیة واطلاق صواریخ والقیام بعملیات تفتیش سفن ایضا.

بعض المراقبین یری بانها ستکون رسالة مبطنة لترکیا فی کل الاحوال.

سیاست روز ..

کتبت صحیفة سیاست روز فی تعلیقها ( سبل بقاء وقف اطلاق النار) عن الاوضاع فی قره باغ وتوصل آذربیجان وارمینیا لاتفاق مؤقت لوقف اطلاق النار , وجاء فی الصحیفة .. ( آذربیجان وارمینیا بحاجة لوقف دائم لاطلاق النار ای بحاجة للسلام والخروج من هذه الدوامة الدمویة وهو امرممکن بالمفاوضات )) لأن ایة حلول مؤقتة ستکون بمثابة نار تحت الرماد وهذا هو ما یحدث فی الواقع منذ عقود بین هذین البلدین الجارین , حروب ومعارک ودماء لانهایة لها. ان الجلوس الی طاولة المفاوضات والعمل علی حل المشاکل طبقا للقانون الدولی هو السبیل الوحید لحل ازمة قرباغ بعیدا عن دخول ایة اطراف خارجیة علی خط هذه الازمة خلف ذرائع مختلفة, اطراف مثل الکیان الصهیونی او ترکیا.

خراسان ..

حول الاوضاع فی أمریکا المقبلة علی انتخابات رئاسیة , کتبت صحیفة خراسان فی مقالها ( مؤشرات حرب اهلیة بامریکا ) .. (الساحة الامریکیة تشهد تزاید نشاطات التنظیمات الیمینیة العنصریة المسلحة التی تنادی بتفوق الجنس الابیض مع اقتراب الانتخابات الرئاسیة ) فالشرطة الفدرالیة اعلنت عن احباط محاولة لاختطاف حاکمة ولایة میتشیغان المؤیدة للحزب الدیمقراطی والمناهضة للعنصریة , واعتقلت مسلحین من تنظیم یمینی مؤید لترامب یعتبر امتدادا لمنظمة " کو کلوکس کلان " العنصریة الامریکیة المعروفة بقتل السود .

ان امریکا مقبلة علی حرب اهلیة, ومواقف وتصریحات ترامب وتهدیداته تغذی هذا الاتجاه برفضه لنتائج الانتخابات ما لم تکن لصالحه , وبتلویحاته واشاراته التی تدعم مثل هذه التنظیمات العنصریة .

کیهان ..

- سلطت صحیفة کیهان الضوء علی ممارسة واشنطن ضغوطا علی الخرطوم لدفعها للتطبیع مع الکیان الصهیونی , وجاء فی تقریر الصحیفة ( امریکا ومهلة الثلاثة اسابیع للسودان ) .. (قالت مصادر مقربة من المباحثات الامریکیة السودانیة ان واشنطن دعت السودان للاعتراف بالکیان الصهیونی مقابل حذفه من قائمة الارهاب ).

وحسب هذه المصادر السودانیة , حددت واشنطن مهلة 3 اسابیع لتحرک السودان بشکل عملی فی نفس المسار الذی سارت فیه الامارات والبحرین باعترافهما بالکیان الصهیونی , وهذا یعنی وضع السودان امام خیارین فأما الاعتراف الان بهذا الکیان لتعزیز موقف ترامب بالانتخابات او استمرر العقوبات الامریکیة والغربیة.

رمز الخبر 1908438

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 2 + 0 =