اللاعب الإيراني "قائدي" ينال جائزة أفضل لاعب شاب في آسيا

فاز اللاعب الإيراني مهدي قائدي بجائزة أفضل لاعب شاب في قارة آسيا لعام 2020، وذلك بعد أن جمع أعلى عدد من النقاط عبر تصويت الجمهور وآراء الخبراء.

وأفادت وكالة مهر للأنباء، أنه يتم منح هذه الجائزة لأفضل لاعب شاب تحت 23 عاماً، بعد تقييم المستوى الذي قدمه على مستوى الأندية والمنتخبات الوطنية.

وبحسب الموقع الرسمي لاتحاد الكرة الآسيوي اليوم الأحد، تفوق قائدي على مواطنه مهدي عبدي قارا، والكوري الجنوبي وون دو-جاي الذي حل ثالثاً.

وظهر قائدي بمستوى مميز خلال العام الماضي، حيث سجل ثلاثة أهداف في خمس مباريات مع نادي الاستقلال الإيراني، وكذلك سجل للفريق في نهائي كأس حاذفي.

وقبل ذلك تألق قائدي مع منتخب إيران في بطولة آسيا تحت 23 عاما في تايلاند العام الماضي ثم شارك مع منتخب إيران في المباراة أمام أوزبكستان خلال شهر أكتوبر، وخاض بعد ذلك المباراة الدولية الثانية أمام البوسنة عندما سجل هدفه الدولي الأول.

وحصل مهدي قائدي (الاستقلال/إيران)على 40ر24 نقطة يليه  مهدي عبدي قارا (بيرسيبوليس/إيران) بحصوله على 37ر21 نقطة ثم وون دوجاي (أولسان هيونداي/كوريا الجنوبية) بحصوله على 20ر16 نقطة ثم تاكيهيرو تومياسو (بولونيا/اليابان) في المركز الرابع بحصوله على 83ر7 نقطة وتاكيفوسا كوبو (ريال مايوركا/اليابان) في المركز الخامس بحصوله على 71ر6 نقطة.

وتم تحديد الفائزين بعد مشاركة مئات الآلاف من قراء الموقع الالكتروني في الاتحاد الآسيوي لكرة القدم، إلى جانب أصوات الخبراء المستقلين، وهم مايكا تشيرش ووائل جابر وروشن راي.

وتم تخصيص نسبة 60% لزوار الموقع الالكتروني في الاتحاد الآسيوي لكرة القدم، و40% للخبراء.

يشار إلى أن جوائز خيارات الجمهور ليست بديلاً للجوائز السنوية في الاتحاد الآسيوي لكرة القدم، ولكنها تشكل فرصة لجماهير كرة القدم الآسيوية لعرض رأيها./انتهى/

رمز الخبر 1911293

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 2 + 5 =