علم المناعة يفتح منافذ جديدة في علاج الامراض الصعبة

 اكد وزير الصحة والعلاج والتعليم الطبي الايراني، سعيد نمكي، في مؤتمر الدولي لعلم المناعة والحساسية بان الحاجة اصبحت اكثر الحاحا لعلم المناعة في فترة تفشي جائحة كورونا.

وأفادت وكالة مهرللانباء، انه قال وزير الصحة والعلاج والتعليم الطبي الايراني سعيد نمكي في كلمته الجمعة خلال المراسم الختامية للمؤتمر الدولي الـ 15 لعلم المناعة والحساسية (Allergy and Immunology) المنعقد برعاية جامعة الطب في مدينة الاهواز مركز محافظة خوزستان جنوب غرب ايران عن طريق الفيديو كونفرانس: انه ومع علم المناعة يتم كل يوم اكتشاف وجه جديد في فروع العلوم الطبية يمكنها ان تكون اضاءات جديدة في التشخيص المبكر والعلاج للامراض.

واضاف: ان علم المناعة يمكنه فتح منافذ جديدة في علاج امراض مستعصية مثل السرطان وامراض الدم لذا فانه يحظى باهمية خاصة.

واعرب وزير الصحة عن امله بان يتم في ظل جهود علماء علم المناعة في ايران والعالم اتخاذ خطوات بارزة ومؤثرة في مختلف جوانب الامراض مثل الوقاية والتشخيص المبكر والسهل والعلاج المؤثر وكذلك صنع لقاح كورونا.

/انتهى/

رمز الخبر 1911431

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 4 + 10 =