وزير الدفاع الايراني يؤكد انه بفضل التحلي بالصمود ورباطة الجأش تذوقنا حلاوة النجاحات والانتصارات

اكد وزير الدفاع واسناد القوات المسلحة الايرانية العميد امير حاتمي على المضي في الطريق الصعب للتقدم الفضائي بارادة وعزم جهادي اعتمادا على الطاقات الداخلية.

وأفادت وكالة مهر للأنباء، أن وزير الدفاع واسناد القوات المسلحة الايرانية العميد، امير حاتمي، اكد على المضي في الطريق الصعب للتقدم الفضائي بارادة وعزم جهادي اعتمادا على الطاقات الداخلية.

وقال وزير الدفاع وإسناد القوات المسلحة الإيراني، العميد أمير حاتمي: لقد قطعنا مسيرة التقدم المحفوفة بالمصاعب والعقبات في مجال تكنولوجيا الفضاء خطوة بخطوة، وبفضل التحلي بالصمود ورباطة الجأش، تذوقنا حلاوة النجاحات والانتصارات، كما تعلمنا دروس كثيرة من الفشل، وكانت النتيجة هي برهنة قدرة البلاد في مجال العلوم والتكنولوجيا المتقدمة التي كانت حكرا على القوى العظمى في العالم.

وأضاف العميد حاتمي في بيانه: لقد مرت 10 سنوات على الخطوة الأولى للجمهورية الإسلامية الإيرانية لدخول نادي الفضاء العالمي. وان هذه الفترة القصيرة، التي كانت إحدى ثمار الخطوة الأولى للثورة الإسلامية، ترمز الى الكفاءة والطموح والتوجه العملاني للفكر الثوري، وقد نقلت إيران رسالة الحضارة الإسلامية الجديدة إلى العالم لأول مرة باطلاق قمر "سفير أميد" من سمائها اللازوردية في فبراير 2009.

وتابع وزير الدفاع: في هذا المسار والحقبة المليئة بالتحديات الدولية، اهتمت وزارة الدفاع بالتعاون مع المؤسسات العلمية الأخرى في البلاد، بأمل ووعى وبعزيمة ونضال متواصل، بدعم بوادر مسيرة التقدم في مجال تكنولوجيا الفضاء، وتطوير مراكز اعداد الخبراء والبنية التحتية للتكنولوجيا وتعزيز انسجام القدرات الوطنية، وكانت النتيجة هي النجاح في تصنيع مجموعة متنوعة من الأقمار الصناعية وحاملات الأقمار الصناعية محلية الصنع، وستستمر هذه المسيرة بإرادة وعزيمة جهادية.

/انتهى/

رمز الخبر 1911510

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 7 + 3 =