إطلاق سراح طاقم السفينة الكورية / التحقيق القضائي مازال مستمراً

أعلن المتحدث باسم وزارة الخارجية الايرانية، سعيد خطيب زاده، عن تحرك الجمهورية الاسلامية الايرانية الانساني بخصوص طاقم سفينة كورية الجنوبية.

وأفادت وكالة مهر للأنباء، أن المتحدث باسم وزارة الخارجية الايرانية، سعيد خطيب زاده، أعلن عن تحرك الجمهورية الاسلامية الايرانية الانساني بخصوص طاقم سفينة كورية الجنوبية.

وفيما يخص هذا الموضوع قال، خطيب زاده، انه بناءً على طلب حكومة كوريا الجنوبية، ومساعدة القضاء في إطار اللوائح القضائية، تم احتجز طاقم السفينة الكورية بزعم تلوث بيئي في الخليج الفارسي، وفي مبادرةٍ إنسانية من قبل الجمهورية الاسلامية الايرانية قد حصلوا على إذن بمغادرة البلاد. وأضاف خطيب زاده: التحقيق القضائي في قضية مخالفة القبطان والسفينة مستمر في إطار القانون.

وكما صرح المتحدث باسم وزارة الخارجية الايراني، عراقجي، خلال محادثة هاتفية مع نائب وزير الخارجية الكوري، تشوي جونغ كين، تم خلالها التأكيد على قضية تحرير موارد النقد الأجنبي الإيرانية في أقرب وقت ممكن،  حيث أكد الجانب الكوري سعي الحكومة ببذل أقصى جهد لإزالة القيود المفروضة على هذه الموارد في أسرع وقت ممكن.

/انتهى/

رمز الخبر 1911543

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 1 + 5 =