توقيع اتفاقية تعاون بين وزارة الدفاع ووزارة الجهاد الزراعي

جرى توقيع اتفاقية التعاون الاستراتيجي بين وزارة الدفاع وإسناد القوات المسلحة الإيرانية ووزارة الجهاد الزراعي.

وأفادت وكالة مهر للأنباء، أنه تم بحضور العميد حاتمي وكاظم خاوازي توقيع اتفاقية تعاون استراتيجي بين وزارة الدفاع وإسناد القوات المسلحة ووزارة الجهاد الزراعي.

وهنأ العميد حاتمي بحلول شهر رجب الأصب وولادة الإمام محمد باقر (ع) وقال: "إن اتفاقية التعاون هذه، تأتي امثالا لتوجيهات قائد الثورة، والسياسات العامة للنظام الإيراني المقدس، وبغية تحقيق التآزر في تحقيق الاقتصاد المقاوم والطفرة في الإنتاج في مجالات الزراعة والثروة السمكية والموارد الطبيعية والشؤون التجارية وغيرها من الأمور المتعلقة بمهمة وزارة الجهاد.

وكشف حاتمي عن توسع عداء دول الغطرسة للشعب الإيراني في مجالات الغذاء والدواء، وهو ما يتعارض مع جميع القوانين والأنظمة الدولية ومعايير حقوق الإنسان.

وقال: "وزارة الدفاع تحددها قدرة التنظيم على الدفاع لمساعدة أجزاء أخرى من البلاد، واستخدام الزراعة والإنتاج والتوزيع للمواشي والدواجن والأسماك والمدخلات ذات الصلة بمشاركة القطاع الخاص".

وأشار إلى أنه بجهود العلماء العظماء مثل الشهيد فخري زاده، فإن وزارة الدفاع لديها قدرة بحثية جيدة جدا، وقال: "إن شاء الله، مع هذا الاتفاق، جزء من قدرة وزارة الدفاع على خدمة الزراعة، سيتم تحديد موقع الآلات اللازمة لإنتاج المياه والتربة وإنتاج هذا القسم".

وأوضح وزير الدفاع أن القطاع الزراعي هو البنى التحتية الرئيسية لتحقيق الأمن الغذائي يعني توفير غذاء كاف ومتوفر وصحي ومفيد ومستدام، وقال: "هذا القطاع هو أحد ركائز التنمية في البلاد"./انتهى/

رمز الخبر 1911832

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 4 + 3 =