البحث في أنشطة إيران النووية قد يستغرق سنوات!

قال المدير العام للوكالة الدولية للطاقة الذرية "رافائيل غروسي" في مقابلة اليوم إن التحقيق في أنشطة إيران النووية قد يستغرق سنوات.

وافادت وكالة مهر للأنباء نقلا عن موقع تلفزيون بلومبيرج إن رافائيل غروسي المدير العام للوكالة الدولية للطاقة الذرية قال متجاهلاً الاتفاق مع طهران وأن الولايات المتحدة انتهكت قرار مجلس الأمن الدولي رقم 2231 في 2018 والانفعال الاوروبي في هذا الصدد، ان التحقيق في أنشطة إيران النووية سيستغرق سنوات!.

وقال المدير العام للوكالة الدولية للطاقة الذرية إنه حتى لو نجحت طهران في توضيح منشأ جزيئات اليورانيوم بشكل شفاف، فإن عمل فريق الوكالة الدولية للطاقة الذرية لن ينتهي.

وقال "قد يتم تقديم مزيد من المعلومات. سيكون الوضع معقدا في الأشهر القليلة المقبلة. يجب أن يتفقوا على مستوى سياسي أعلى".

في غضون ذلك، أعلنت الوكالة الدولية للطاقة الذرية يوم امس الإثنين أن الوكالة أكدت أن إيران بدأت في حقن UF۶ في السلسلة الثالثة، والتي تضم 174 جهاز طرد مركزي من طراز IR-2m. وتم تركيب سلسلة الطرد المركزي الرابعة، ولكن لم يتم حقن UF6 الطبيعي حتى الآن؛ وانه يجري حاليا تركيب السلسلة الخامسة من أجهزة الطرد المركزي IR-2m ولم يبدأ بعد تركيب السلسلة السادسة من أجهزة الطرد المركزي IR-2m.

/انتهى/
رمز الخبر 1912556

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 9 + 5 =