عراقجي يندّد بالإجراءات الأخيرة التي اتخذها الاتحاد الأوروبي ضد إيران

ندّد نائب وزير الخارجية في الاجتماع الافتراضي للمحادثات السياسية بين إيران وسلوفاكيا، بالإجراءات الأخيرة التي اتخذها الاتحاد الأوروبي ضد إيران.

وأفادت وكالة مهر للأنباء، أنه ندّد نائب وزير الخارجية في الاجتماع الافتراضي للمحادثات السياسية بين إيران وسلوفاكيا، بالإجراءات الأخيرة التي اتخذها الاتحاد الأوروبي ضد إيران.

وبحث عراقجي خلال اللقاء آخر التطورات الإقليمية والعالمية وتطور العلاقات بين البلدين في مختلف المجالات السياسية والاقتصادية والثقافية والأكاديمية.

وفي هذا الاجتماع، تحدث عراقجي مع نظيره السلوفاكي من فيينا على الإنترنت، بالإضافة إلى شرح موقف ايران من الاتفاق النووي والتأكيد على استعداد الجمهورية الاسلامية الايرانية لاحياء الاتفاق النووي بعد عودة الطرف الآخر إلى التنفيذ الكامل لالتزاماته والتحقق منها.

وعبّر الجانبان عن ارتياحهما لتطور العلاقات بين البلدين في السنوات الأخيرة، وعن دعمهما للتنمية الشاملة للعلاقات الثنائية من خلال عقد لجنة اقتصادية مشتركة وامدا على المشاركة الثنائية في كافة المجالات.

كما ندّد نائب وزير الخارجية خلال الاجتماع من القرار الأخير للاتحاد الأوروبي بإضافة أسماء عدد من الشخصيات الإيرانية إلى قائمة عقوبات الاتحاد الأوروبي، وقال إنه ردا على ذلك، ستعلق إيران محادثاتها الشاملة مع الاتحاد الاوروبي والتعاون في مجالات الإرهاب والمخدرات واللاجئين.

/انتهى /

رمز الخبر 1913561

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 3 + 0 =