الجيش لعب دوراً استراتيجياً في تعزيز القدرات الدفاعية للبلاد

اكد وزير الدفاع واسناد القوات المسلحة "العميد امير حاتمي"، ان الجيش نفّذ دوره بامتياز تحت رعاية سماحة القائد العام للقوات المسلحة وتوجيهاته الحكيمة، من اجل الدفاع عن استقلال و وحدة اراضي البلاد وتعزيز قدراتها الدفاعية.

وأفادت وكالة مهر للأنباء، أن وزير الدفاع واسناد القوات المسلحة "العميد امير حاتمي"، اكد ان الجيش نفّذ دوره بامتياز تحت رعاية سماحة القائد العام للقوات المسلحة وتوجيهاته الحكيمة، من اجل الدفاع عن استقلال ووحدة اراضي البلاد وتعزيز قدراتها الدفاعية. 

واتى ذلك في رسالة بعثها العميد حاتمي، اليوم السبت، الى القائد العام لجيش الجمهورية الاسلامية "اللواء سيد عبد الرحيم موسوي"، بمناسبة "يوم الجيش" الذي يصادف غدا الاحد (18 ابريل).

وهنأ اللواء موسوي وجميع المنتسبين الى الجيش الايراني، بالمناسبة، اكد العميد حاتمي : ان الجيش الايراني المقتدر استطاع على مدى 42 عاما مضت من عمر الثورة الاسلامية المبارك، ان يسطّر الملاحم والتضحيات، وقد تألق كنجم ساطع في كافة الساحات والمواقف الخطيرة التي مرت بها الجمهورية الاسلامية.

واضاف : ان تعاضد الجيش مع الامام الخميني الراحل (رض) من اجل الاطاحة بالنظام البهلوي المستبد، وتضامنه مع الشعب الايراني العظيم في سياق ترسيخ ركائز نظام الجمهورية الاسلامية المقدس، كما حضوره الحماسي والمقتدر في ساحات الدفاع المقدس وتقديم 48 الف شهيد في سياق الذّود عن ثغور البلاد وصد التهديدات، الى جانب تفانيه ودوره الجهادي في سبيل خدمة الشعب خلال الكوارث الطبيعية كالسيول والزلازل، واليوم حيث تفشي فيروس كورونا، كل ذلك شكّل نماذج من التضحيات الكبيرة والخدمات الصادقة التي يقدمها الجيش بجميع منتسبيه وفاء للوطن وقيمه وتطلعاته.

واكد وزير الدفاع في رسالته الى اللواء موسوي، ان الاقتدار والطاقات والازدهار والمنجزات والجهوزية العالية التي يتمتع بها الجيش الايراني اليوم، هو نتيجة لجهود وكفاءات وتضحيات قادته وقواته المؤمنين الخلّص، الذين جعلوا من الدفاع عن الجمهورية الاسلامية وخدمة العلم الايراني المقدس، هدفا غائيا لهم./انتهى/

رمز الخبر 1913683

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 6 + 0 =