مازلنا تحت الحصار والحظر ولم يحصل اتفاق نهائي بشأن محادثات فيينا

أكد الرئيس حسن روحاني، أنه "بالرغم من اننا نجري حاليا محادثات في فيينا، وهناك تطور نحو الاحسن في هذه المحادثات لكننا ما زلنا تحت الحصار والحظر ولم يحصل اتفاق نهائي بعد".

وأفادت وكالة مهر للأنباء، أنه في جلسة اليوم السبت للجنة الوطنية لمكافحة كورونا ، تطرق الرئيس روحاني الى الخسائر التي حلت بالبلاد في ظل الموجة الرابعة من انتشار الفيروس وهو الذي يطلق عليه الفيروس البريطاني حيث ادى الى الكثير من الوفيات والاصابات بين المواطنين ، فضلا عن اضطرار الحكومة الي فرض حالة الحظر في العديد من المدن الأمر الذي ادى الى اغلاق المحلات ووقف الكثير من النشاطات والاعمال التي تمس حياة المواطنين.

واشار روحاني الى التزام المواطنين بالتعليمات الصحية بشكل جاد ومسؤول يمكن ان يحول دون حدوث التداعيات المالية والنفسية والاجتماعية والثقافية لانتشار الفيروس.

من جانب آخر أكد روحاني ان الحكومة تبذل كل جهودها لتوفير اللقاحات المجازة من قبل وزارة الصحة ، رغم كل الصعوبات التي تعانيها البلاد في توفير العملة الصعبة وتحويلها الى الجهات المعنية بسبب الحظر.

وتابع روحاني قائلا : صحيح اننا نجري حاليا محادثات في فيينا ، وهناك تطور نحو الاحسن في هذه المحادثات لكننا ما زلنا تحت الحصار والحظر ولم يحصل اتفاق نهائي.

واضاف ان الاتفاق قد تم مع بلدان مختلفة لتوريد لقاحات كورونا وهي تصل بالتتابع الى البلاد، مشيرا الى ان الكوادر الصحية تلقت اللقاح ، كما تم البدء بتلقيج المسنين وذوي الامراض الخاصة ، وسيتم ايضا تلقيح كل من يتطلب عمله التعاطي مع المواطنين كسائقي التاكسي وحافلات النقل العام ، وهكذا الى ان يتم تطعيم جميع المواطنين بالسرعة الممكنة.

/انتهى/

رمز الخبر 1914054

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 1 + 15 =