الدفاع عن فلسطين والقدس هو دفاع عن الأمة قاطبة

صرح رئيس المجلس السياسي في حزب الله"اللبناني "هاشم صفي الدين"، أن "الدفاع عن فلسطين والقدس هو دفاع عن كل الأمة"، مشيرا إلى أن "المعركة وحّدت فلسطين وشعوب العالمين العربي والإسلامي".

وأفادت وكالة مهر للأنباء أنه وفي كلمة له خلال احتفال تضامني مع فلسطين في مدينة حارة حريك، في الضاحية الجنوبية لبيروت، قال صفي الدين إن "المعركة العسكرية حسمت والعدو لا يملك سوى القتل وتدمير المباني ولا يردعه إلا الصواريخ والقوة والصمود وعلى رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو الاعتراف بنتائج المعادلة التي تفرضها المقاومة وصواريخ غزة وإلا فالثمن سيكون باهظا".

ورأى أن "هناك بداية صفحة جديدة هي القدس وفلسطين والمقاومة وكلمتنا اليوم من الضاحية الجنوبية هي كلنا مقاومة ولا التشرذم والفتن والتطبيع".

واعتبر أن "الجواب على تمادي العدو في تفريق الأمة جاء من القدس الشريف لكي تتحد الأمة في مواجهة التخاذل"، مضيفا: "نحن في قوس الصعود والعدو في قوس الهبوط وعندما يحين الوقت سيجد كل شعوب المنطقة ضربة واحدة لإزالة إسرائيل".

رمز الخبر 1914557

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 1 + 2 =