على بريطانيا واستراليا تحمل مسؤولية قصورها إزاء توفير الامن للناخبين الإيرانيين

أكد المساعد الخاص لرئيس البرلمان الايراني في الشؤون الدولية، ان حكومات بريطانيا واستراليا ونيوزيلندا لا يمكنها ان تتحدث عن حقوق الانسان، حيث قصرت في توفير الامن للناخبين الايرانيين في الانتخابات الاخيرة.

وأفادت وكالة مهر للأنباء، أنه في تغريدة له على تويتر، كتب حسين امير عبداللهيان: ان حكومات بريطانيا واستراليا ونيوزيلندا التي قصرت في توفير الامن للناخبين الايرانيين في الانتخابات الرئاسية الاخيرة، عليها ان تتحمل المسؤولية. ولا يمكن لهذه الحكومات ان تتحدث عن حقوق الانسان وبالتزامن تبدي سلوكا وحشيا (اساءة وضرب) امام عدم مبالاة عناصر شرطتها.

/انتهى

رمز الخبر 1915532

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 5 + 0 =