القصور في تنفيذ اجراءات الوكالة الدولية يسمح للسعودية باخفاء انشطتها النووية

رد سفير ومندوب الجمهورية الاسلامية الايرانية الدائم لدى الوكالة الدولية للطاقة الذرية والمنظمات الدولية في فيينا كاظم غريب آبادي على مزاعم المندوب السعودي واتهاماته الباطلة ضد ايران.

وأفادت وكالة مهر للأنباء، ان غريب آبادي كتب في تغريدة له اليوم الخميس ردا على التصريحات الفارغة للمندوب السعودي حول التقدم النووي الاخير لايران: فيما يتعلق بالمملكة العربية السعودية فان الوكالة الدولية للطاقة الذرية لا تمتلك الحد الادنى من الصلاحيات اللازمة للتحقق.

واضاف: ان اي قصور في تنفيذ اجراءات الضمان يسمح لهذه الممكلة باخفاء بعض انشطتها النووية بجعلها بعيدة عن التفتيش من قبل مفتشي الوكالة.

وكان المندوب السعودي في الوكالة الدولية للطاقة الذرية قد وجه اتهامات فارغة لايران بزعم انها تسعى لامتلاك السلاح النووي وادعى بان اثارة التوتر من قبل طهران تتعارض مع تصريحاتها حول سلمية برنامجها النووي، حسب تعبيره./انتهى/

رمز الخبر 1915938

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 2 + 7 =