اية الله رئيسي: الجزائر تذكرنا بمقاومة الاحتلال

قال رئيس الجمهورية "اية الله سيد ابراهيم رئيسي" ان ارادة الجمهورية الاسلامية الايرانية متمثلة في النهوض بمستوى العلاقات مع دولة الجزائر؛ مبينا ان تعزيز العلاقات الثنائية ينبغي ان يشكل ارضية لرفع التعاون بين البلدين على الصعيد الدولي ايضا.

وأفادت وكالة مهر للأنباء، انه أشار اية الله رئيسي في لقائه اليوم الخميس لرئيس وزراء الجزائر "ايمن بن عبد الرحمن"، بالعلاقات الودّية والبناءة التي جمعت بين ايران والجزائر بعد انتصار الثورة الاسلامية؛ مؤكدا ان حكومته وضعت اولويات سياستها الخارجية على اسس توسيع العلاقات مع دول الجوار والبلدان الاسلامية.

واضاف الى ذلك، ايمن بن عبد الرحمن" على تعاطف الرئيس الايراني الجديد مع الشعب الجزائر؛ مصرحا ان الجزائر قدمت في سبيل مقارعة الاستكبار اكثر من مليون و500 الف شهيد.

واكد رئيس الوزراء الجزائري خلال اللقاء مع اية الله رئيسي اليوم، ان بلاده وضعت سياساتها المبدئية على حماية الشعوب المضطهدة في العالم.

ولفت بن عبد الرحمن، بأن التحدي في الجزائر اليوم هو التفوق على المشاكل الاقتصادية وبذل الجهود الهادفة الى توسيع العلاقات الاقتصادية مع سائر البلدان، هو اساس رغبة المسؤوين الجزائريين في تنمية الاواصر مع الجمهورية الاسلامية الايرانية.

/انتهى/

رمز الخبر 1916737

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 2 + 0 =