مصلحة الجمارك: التبادلات التجارية بين طهران وكابول تعود إلى سابق عهدها

أكد المتحدث باسم مصلحة الجمارك الايرانية، عن عودة التبادل التجاري بين ايران وافغانستان لسابق عهده.

وأفادت وكالة مهر للأنباء، أنه أوضح " روح الله لطيفي" في تصريح اليوم الاثنين، أن بسبب الاشتباكات الاخيرة في افغانستان انخفض حجم التبادل التجاري مع ايران بنسبة 15 بالمئة، غير أن الاحصائيات الان تشير الى أن حتى السبت 21 اغسطس/آب الجاري باتت البضائع تنقل بمعدل 2300 شاحنة يوميا.

وتوقع لطيفي أن تشهد التجارة منحى صعوديا على وقع قرب موسم حصاد الفواكه والخضروات المحتاجة اليها افغانستان والتطورات الاخيرة التي يشهده البلد الجار.

وأشار أن الصادرات الى افغانستان تحظى بأهمية قصوى بالنسبة لايران وتعد السوق التصديرية الخامسة لسلعها، مبيّنا أن واردات افغانستان تراوحت بين 7 الى 8 مليارت دولار العام الماضي، حيث استحوذت السلع الايرانية على 2.3 مليار دولار أي بنسبة الثلث.

واستطرد المتحدث أن حجم تجارة ايران مع الاتحاد الاوروبي بلغ في السنة المالية المنتهية 20 مارس/آذار 2021، نحو 650 مليون دولار فيما تبلغ صادرات ايران لافغانستان 4 اضعاف صادراتنا للدول الاوروبية.

وكان لطيفي قد أكد في تصريح اول أمس أن المنافذ الايرانية "ميلك" في محافظة سيستان وبلوشستان ( جنوب شرق) و" ماهيرود" بمحافظة خراسان الجنوبية (شرق) و"دوغارون" في خراسان الشمالية (شمال شرق) المحاذية لافغانستان تعمل جميعها دون استثناء.

/انتهى/

رمز الخبر 1917207

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 8 + 4 =