اللواء باقري يُثمّن دور الجندي في الذود عن حمى البلاد وحفظ أهداف الثورة الإسلامية

صرح رئيس الاركان العامة للقوات المسلحة الايرانية اللواء "محمد باقري"، بأن للجندي دور جوهري ومؤثر في الارتقاء بقدرات البلاد الدفاعية والامنية والشرطية والردعية، والحفاظ على أهداف الثورة الإسلامية السامية، لافتاً إلى أن هذا الدور العظيم تبلور بشكل واضح في حرب الدفاع المقدس.

وأفادت وكالة مهر للأنباء أن اللواء باقري وجّه رسالة تهنئة بمناسبة "يوم الجندي" ، ثمّن خلالها التضحيات العظيمة للقوات الإيرانية و خاصة "الجنود" وذلك لحضورهم الفعّال والمؤثر والصانع للتاريخ في ملحمة الدفاع المقدس العظيمة التي دحروا فيها نظام البعث العراقي والاستكبار العالمي.

وأكد رئيس الأركان العامة للقوات المسلحة الإيرانية أن ذروة التضحيات للجنود تبلورت في مرحلة الدفاع المقدس على مدى 8 اعوام حيث قاتل نحو 3 ملايين من الشباب جنودا جنبا الى جنب مع سائر القوات العسكرية والقوات التعبوية البطلة وقدموا نحو 60 الف شهيد و 140 الف معاق من اجل الاسلام واهداف الثورة الاسلامية السامية ودافعوا عن ارض البلاد شبرا شبرا وكانوا بعد تلك المرحلة ايضا رصيدا قويا للقوات المسلحة في جميع الساحات التي ادوا مهامهم فيها.

وتابع اللواء باقري: انه وفي ظروف اليوم التي يتمنى فيها الاستكبار العالمي واذنابه الاقليميون إضعاف قدرات البلاد الدفاعية والامنية، فان الحضور المؤثر للجنود الشباب الاعزاء من شانه الارتقاء بقدرات البلاد الدفاعية والامنية والشرطية وايجاد قدرة الردع.

/إنتهى/

رمز الخبر 1918268

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 4 + 12 =