طرد الزمر الارهابية من شمال العراق مطلب وإلا سندمرها

دعا قائد القوة البرية لحرس الثورة الاسلامية، العميد "محمد باكبور"، المسؤولين في العراق واقليم كردستان إلى طرد عناصر واعضاء الزمر الارهابية من شمال العراق، مؤكدا على تدمير مقراتهم في حال عدم تحقق هذا الطلب.

وأفادت وكالة مهر للأنباء، ان العميد باكبور، قال في تصريحه اليوم الاربعاء خلال ملتقى عقد في مدينة سنندج مركز محافظة كردستان غرب ايران، لقوات البيشمركة الكردية الاسلامية المدافعة عن الثورة الاسلامية: "اننا نرى الان بعض التحركات في اقليم كردستان العراق حيث انشات الزمر الارهابية والمعادية للثورة مقرات لها هناك وكنا قد اعلنا سابقا باننا نرفض هذه الظروف وسنتصدى لها بشدة".

ودعا قائد القوة البرية لحرس الثورة الاسلامية المسؤولين في العراق واقليم كردستان العراق لطرد اعضاء وعناصر الزمر الارهابية والمعادية للثورة من شمال العراق، قائلاً: "انه في حال عدم تحقق هذا الطلب سنبادر وفقا لمسؤوليتنا لتدمير مقراتهم وقواعدهم".

واردف: "نحن الان في ظروف بلغت فيها جهوزيتنا العسكرية الى اعلى مستوى لمواجهة اي خطوة مهددة".

ومن جهة اخرى اشار باكبور الى الدور الحاسم الذي لعبته قوات البيشمركة الكردية الاسلامية المدافعة عن الثورة الاسلامية في تحرير مختلف المناطق من يد المعادين للثورة في العقود الماضية، قائلاً: "ان الكثير من افراد هذه القوات استشهدوا بعد ان قاتلوا حتى آخر رصاصة ضد العدو".

واضاف قائد القوة البرية لحرس الثورة الاسلامية: "بعد الاحداث التي وقعت في العام 2006 والتي استشهد خلالها عدد من الاخوة المحليين والحرس الثوري، بدانا عملياتنا في العام 2011 في منطقة سردشت وبيرانشهر وغيرهما من المناطق حيث قمنا بتطهيرها كلها من يد عناصر الزمر المعادية للثورة الذين فروا الى الطرف الاخر من الحدود".

/انتهى/

رمز الخبر 1918411

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 6 + 12 =