وزير الخارجية الايراني يبحث مع نظيره البيلاروسي اوضاع الرعايا الايرانيين

اعرب حسين امير عبد اللهيان عن قلق الجمهورية الاسلامية الايرانية ازاء اوضاع المواطنين الايرانيين المحاصرين في بيلاروسيا.

وأفادت وكالة مهر للأنباء، ان وزير الخارجية الايراني، حسين امير عبد اللهيان، بحث في اتصال هاتفي مع وزير خارجية بيلاروسيا فلاديمير ماكي، مساء الثلاثاء، اوضاع المواطنين الايرانيين المحاصرين في المنطقة الحدودية، بين بيلاروسيا وليتوانيا.

واعرب أمير عبد الله اللهيان، عن قلقه الشديد ازاء اضاع المواطنين الايرانيين، ودعا إلى التعاون الإنساني من جانب السلطات القنصلية وسلطات الحدود البيلاروسية لايجاد وتقديم المساعدة الطبية لهؤلاء الافراد وتسهيل وصول السفارة الايرانية إليهم من اجل عودتهم إلى إيران.

وصرح وزير الخارجية الايراني بأنه قد تم نشر انباء مقلقة حول وضع هؤلاء الاشخاص في الفضاء الالكتروني، ودعا إلى اقصى تعاون من بيلاروسيا، وخاصة حرس الحدود في هذا البلد لمساعدتهم.

ومن جانبه قدم وزير خارجية بيلاروسيا فلاديمير ماكي تقريراً عن الاجراءات التي اتخذتها وزارة الخارجية البيلاروسية لتحديد هؤلاء الاشخاص والعثور عليهم، مشددا على الاستعداد الجاد لتقديم اقصى قدر من المساعدة في هذا الصدد ومواصلة الاتصالات الوثيقة مع السفارة الايرانية.

وقال وزير الخارجية البيلاروسي ان هناك حاجة لمزيد من المعلومات حول مكان هؤلاء الافراد، واكد انه سيستفسر على الفور عن الامر مع السلطات المختصة.

واتفق الجانبان خلال الاتصال على مواصلة المشاورات لحين تحديد مصير المواطنين الايرانيين المحاصرين في المنطقة الحدودية.

وكما اكد الجانبان التزامهما بتنفيذ الاتفاقات التي تم التوصل إليها خلال الاجتماع الاخير على هامش الجمعية العامة للامم المتحدة لمواصلة تطوير وتعميق العلاقات بين البلدين./انتهى/

رمز الخبر 1919253

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 1 + 2 =