باقري: المحادثات الجديدة ستهدف إلى رفع العقوبات الجائرة ضد الشعب الايراني

قال مساعد وزير الخارجية الايراني إن المحادثات الجديدة ستهدف إلى رفع العقوبات الأمريكية القمعية وغير القانونية ضد الشعب الايراني.

وأفادت وكالة مهر للأنباء، انه استقبل سفير الجمهورية الإسلامية الايرانية في روسيا مساعد وزير الخارجية الايراني في موسكو. وقال باقري لدى وصوله الى موسكو ان من المقرر أن أجري غدا محادثات مع نائب وزير الخارجية الروسي سيرغي ريابكوف والمبعوث الخاص للرئيس الروسي للشرق الأوسط وأفريقيا ميخائيل بوغدانوف، بشأن استئناف محادثات الملف النووي الايراني.

وقال إن المحادثات بشأن رفع العقوبات الأمريكية القاسية وغير القانونية ستستأنف بمشاركة ثلاث دول أوروبية والصين وروسيا.

وأضاف باقري ان من خلال زيارتي الى روسيا، الوفد الايراني سيناقش الموضوعات المهمة تجاه العلاقات الايرانية الروسية كما انه سنبادل وجهات نظرنا حول آخر التطورات الإقليمية والدولية.

وقبل مغادرته بروكسل، التقى مساعد وزير الخارجية الايراني مع الأمين العام لوزارة الخارجية البلجيكية لمناقشة مفاوضات الاتفاق النووي والقضايا الثنائية بما في ذلك أفغانستان والقضايا الدولية.

وكتب باقري على حسابه على موقع تويتر: لقد أجريت محادثات جادة وبناءة مع إنريكي مورا حول مفاوضات ناجحة.

وأضاف اتفقنا على بدء المفاوضات قبل نهاية نوفمبر وسيتم الإعلان عن الموعد الدقيق الأسبوع المقبل.

هذه هي أول زيارة عمل يقوم بها علي باقري لروسيا بصفته مساعد وزير الخارجية الإيراني.

/انتهى/

رمز الخبر 1919305

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 4 + 0 =