محاولة اغتيال رئيس الوزراء العراقي فتنة جديدة لمركز الفكر الأجنبي

اعتبر أمين المجلس الأعلى للأمن القومي الايراني ان محاولة اغتيال رئيس الوزراء العراقي فتنة جديدة يجب البحث عنها في مراكز الفكر الأجنبية.

وأفادت وكالة مهر للأنباء، انه كتب أمين المجلس الأعلى للأمن القومي الايراني علي شمخاني في حسابه ردا على هجوم الليلة الماضية بطائرة مسيرة على منزل مصطفى الكاظمي ان محاولة اغتيال رئيس الوزراء العراقي فتنة جديدة يجب أن تبحث على جزورها في مركز الفكر الأجنبي. الذي على مدى سنوات سعى من خلال إنشاء ودعم الجماعات الإرهابية الى اشاعة الاختلافات وزعزعة الامن وعدم الاستقرار في العراق.

جدير بالذكر أنه سُمع صباح اليوم دوي انفجارين وإطلاق نار في المنطقة الخضراء ببغداد. ودقت السفارة الأمريكية في المنطقة الخضراء ببغداد ناقوس الخطر بعد وقوع انفجار وإطلاق نار.

وربطت وكالة فرانس برس حدوث هذه الوقائع بقرب منزل رئيس الوزراء العراقي مصطفى الكاظمي في المنطقة الخضراء، قائلة إن القرب من منزل الكاظمي كان هدفا لغارة جوية، فيما ألقت مصادر أخرى انه كان الهجوم من خلال الطائرة المسيرة ومصادر اخرى نوهت ان الهجوم كان من خلال صواريخ كاتيوشا. وبحسب المصادر، فإن رئيس الوزراء العراقي لم يصب بأذى في هذه العملية .

/انتهى/

رمز الخبر 1919542

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 2 + 0 =