إيران تدين محاولة اغتيال الكاظمي/ ضرورة الامن والاستقرار في العراق

أدان المتحدث باسم الخارجية الإيرانية محاولة اغتيال رئيس الوزراء العراقي، وشدد على موقف الثابت والمستمر للجمهورية الإسلامية الايرانية لدعم الاستقرار والأمن والهدوء في العراق.

وأفادت وكالة مهر للأنباء، أن المتحدث باسم الوزارة الخارجية الايرانية سعيد خطيب زاده أدان استهداف رئيس الوزراء العراقي، وأكد على موقف الجمهورية الإسلامية الايرانية الثابت والمستمر في دعم الاستقرار والأمن والسلام في العراق.

ودعا خطيب زادة الجميع لليقظة تجاه مؤامرت العدو الذي استهدفت الامن و الاستقرار و وحدة الاراضي العراقية. وقال ان هذه الاحداث لصالح الاطراف الذي على طيلة الـ 18 عاما الماضية أسست جماعات ارهابية لخلق الفتن في العراق وللوصول الى اهدافهم الشريرة.

وعبر المتحدث باسم الخارجية عن ارتياحه لصحة مصطفى الكاظمي معربا عن أمله في أن يساهم الشعب العراقي والحكومة والتيارات السياسية في ظل الوحدة والتضامن للوصول الى التنمية والازدهار.

/انتهى/

رمز الخبر 1919553

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 6 + 10 =