تركيا ... مظاهرات في إسطنبول تطالب الحكومة بالاستقالة بسبب الهبوط الحاد الذي سجلته الليرة

أظهرت فيديوهات على وسائل التواصل الاجتماعي خروج مظاهرات في العاصمة التركية إسطنبول تطالب الحكومة بالاستقالة، غداة الهبوط الحاد الذي سجلته الليرة التركية في سوق العملات.

وأفادت وكالة مهر للأنباء، انه ردد المتظاهرون شعارات منددة بالرئيس التركي رجب طيب أردوغان، مطالبين باستقالة الحكومة وإجراء انتخابات نيابية مبكرة.

واتهمت إحدى المغردات أردوغان بسرقة أموال الشعب، وقالت: "الثروة التي لديك هي ما سرقته منا".

إذ سجلت الليرة التركية انخفاضًا جديدًا غير مسبوق الثلاثاء، حيث خسرت 13% من قيمتها في غضون ساعات قليلة أمام الدولار لتصل إلى نحو 13 ليرة مقابل الدولار، في أدنى مستوى تعرفه.

ويأتي هذا التراجع القياسي الجديد غداة تصريحات الرئيس رجب طيب أردوغان الذي أكد أنه لن يغير سياسته النقدية وسيواصل "مقاومة الضغوط" التي تدعوه إلى رفع معدلات الفائدة الأساس.

وقال "يمكننا أن نرى تلاعب البعض بسعر الصرف والعملة الصعبة ومعدلات الفائدة ورفع الأسعار".

وساهمت هذه التصريحات بتراجع أكبر للعملة المحلية، فيما تثقل تكلفة المعيشة كاهل شريحة واسعة من السكان.

المصدر:الأناضول

/انتهى/

رمز الخبر 1919941

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 8 + 5 =