عبداللهيان: طهران مُلتزمة بالحوار وتبنّي الحلول السياسية لمشاكل المنطقة

أكد وزير الخارجية الايراني خلال لقائه معاون وزير الخارجية العماني أن الجمهورية الإسلامية مُلتزمة بالحوار وتبني الحلول السياسية للمشاكل الثنائية والإقليمية، مُعلناً استعداد ايران للحوار مع دول المنطقة من أجل تحسين العلاقات الثنائية.

وأفادت وكالة مهر للأنباء، انه خلال استقبال معاون وزارة الخارجية العمانية للشؤون الدبلوماسية الشيخ خليفة الحارثي الذي يزور طهران للمشاركة في اجتماع اللجنة المشتركة للاستشارات الاستراتيجية، اعتبر وزير الخارجية الإيراني ان تحسين وتعزيز العلاقات مع الجيران من أولويات السياسة الخارجية لحكومة السيد الرئيسي، وفي هذا الشأن، أكد على المكانة الخاص لسلطنة عمان بين دول الجوار.

وأكد أمير عبد اللهيان خلال هذا اللقاء على ضرورة سعي الجانبين لرفع مستوى حجم العلاقات التجارية بين البلدين الى مستوى العلاقات الودية بين البلدين.

واعتبر وزير الخارجية الإيراني أن الجمهورية الإسلامية ملتزمة بالحوار وتبني الحلول السياسية لحل المشاكل الثنائية والإقليمية، واعلن استعداد ايران للحوار مع دول المنطقة من أجل تحسين العلاقات الثنائية.

وأعرب أمير عبد اللهيان عن أمله في أن تتوفر الأرضية اللازمة لإنهاء الأزمة في اليمن بجهود جميع دول المنطقة وخاصة إيران وعمان.

وبدوره أعرب معاون وزارة الخارجية العمانية للشؤون الدبلوماسية عن أمله في أن تنتهي الأزمة اليمنية في أقرب وقت ممكن، مضيفا أن بلاده ترحب وتدعم السبل السلمية والتفاوض للحد من المشاكل الإقليمية./انتهى/

رمز الخبر 1920659

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 4 + 6 =