عبداللهيان يبحث مع نظيره البلجيكي تطوير العلاقات الثنائية بين البلدين

التقى وزير الخارجية الايراني، حسين امير عبداللهيان مع نائبة رئيس الوزراء ووزيرة الخارجية البلجيكية، صوفيا ويلمز، اليوم السبت على هامش مؤتمر ميونخ الأمني، حيث بحث الجانبان سبل تطوير العلاقة الثنائية بين البلدين.

وأفادت وكالة مهر للأنباء، ان وزير الخارجية الايراني، حسين أمير عبداللهيان، ونوه في هذا اللقاء الى العلاقات الجيدة بين ايران وبلجيكا، قائلاً: "هناك العديد من الفرص الثنائية والمتعددة الأطراف في العلاقات بين البلدين واستضافة المؤسسات الأوروبية في بروكسل يضيف أبعادا جديدة للعلاقات والتعاون".

وأشار عبداللهيان الى بداية تطورات جديدة في العلاقات بين البلدين في الأشهر الأخيرة بعد تشكيل الحكومة الـ13 في إيران، واصفا تنمية التعاون البرلماني بين إيران وبلجيكا بأنه أحد القدرات لتطوير العلاقات السياسية بين البلدين.

ولفت وزير الخارجية الايراني إلى تأثير تطور العلاقات الاقتصادية والتجارية على ترسيخ العلاقات الثنائية، واعتبر أداء المكاتب التجارية البلجيكية والحفاظ على أنشطتها، بانه يحظى بالاهمية ويساعد بشكل مؤثر في بناء مستقبل العلاقات بين البلدين، مؤكداً على استعداد إيران لتطوير العلاقات مع بلجيكا في مختلف المجالات، بما في ذلك مجالات التكنولوجيا والتقنيات الجديدة والشركات المعرفية.

ومن جهتها اعربت نائبة رئيس الوزراء ووزيرة الخارجية البلجيكية، صوفيا ويلمز، عن ارتياحها للقاء مع نظيرها الإيراني، مشيرة إلى الأبعاد المختلفة للعلاقات بين البلدين، وأكدت أن مزيدا من التطور لهذه العلاقات سيكون له العديد من الآثار الإيجابية على أوروبا وغرب آسيا.

وأكدت ويلمز على استعداد بلادها للتعاون في جميع جوانب العلاقات الثنائية والعمل على متابعة الاتفاقيات التي تم التوصل إليها من أجل تطوير وتوسيع العلاقات الثنائية./انتهى/

رمز الخبر 1922051

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • captcha